في إطار التعاون المثمر بين الوزارات المصرية وبعضها، أعلنت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات عن توقيع بروتوكول تعاون مع وكالة الفضاء المصرية لتجهيز مركز حاسب آلي معلوماتي متكامل لوكالة الفضاء المصرية، وقد حضر الاتفاق والتوقيع الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، من خلال تقنية فيديو كونفرانس اليوم، وتصل مدة البروتوكول إلى حوالي ثلاث سنوات.

وقد اشتمل البروتوكول على أن يتم تجهيز مركز بيانات متكامل وعمل بنية تحتية محكمة، من أجل ربط المركز والأبنية التي تتبع وكالة الفضاء المصرية، كما أنه سيتم العمل على تجهيز كافة الأجهزة المطلوبة وعلى رأسها أجهزة الحاسب الآلي، والعمل على توفير كافة البرامج المطلوبة أيضًا، وتقديم أجهزة من أجل تأمين الأجهزة والخوادم، وتوفير أجهزة المعلومات المطلوبة وكافة وحدات التخزين.

وأعلن وزير التعليم العالي والبحث العلمي عن أن الاتفاقية أو البروتوكول الذي تم الاتفاق عليه اليوم سيدعم مصر والتي أصبحت داخل إطار منظومة الفضاء العالمية، وأن مصر تعلم بإنشاء وكالة فضاء منذ ما يقرب من أربعين عام، وأكد على أن العمل على إنشاء مركز للأقمار الصناعية في مصر سيعمل على نقل مصر نقلة كبيرة، ويتطلع أيضًا وزير التعليم العالي إلى إنشاء مجموعة من المراكز الأخرى لنظم المعلومات المتكاملة.

ومن ناحية أخرى أطلق وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الدكتور عمرو طلعت تصريحًا بشأن توقيع البروتوكول اليوم وأكد على أنه من الخطوات المهمة والتي ستجعل هناك تعاون كبير بين الاتصالات والتعليم العالي، ومن خلاله سيتم دعم البنية التحتية لنظم المعلومات داخل وكالة الفضاء المصرية وسوف تكون مصر في وقت قصير ذو ريادة إقليمية في هذا المجال.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.