التخطي إلى المحتوى

تتداول على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، وبعض المواقع الإلكترونية في كثير من الأحيان العديد من الشائعات والأنباء المغلوطة، والتي تستهدف إحداث بلبلة وتشتيت للشارع، لذلك يقوم المركز الإعلامي التابع لرئاسة الوزارء بتقديم بيان أسبوعي، ينفي ويفند فيه الشائعات والأنباء المتداولة المغلوطة، ويبين صحتها، ومن بينها ما تم تداوله مؤخراً عن أن البنك المركزي المصري سيقوم بإلغاء ووقف التعامل بالعملات الورقية، وذلك بالتزامن مع قرب موعد إصدار العملات البلاستيكية.

وقال بيان المركز الذي صدر اليوم، أنه تواصل مع مسؤولين بالبنك المركزي المصري، ونفى البنك تلك الأنباء، وأكد البيان على أنه لا أساس من الصحة لوقف تداول العملات الورقية، مُوضحًا أن البنك صرح بأن قيامه بإصدار عملة بلاستيكية فئة الـ 10 جنيهات لن يلغي نظيرتها الورقية، التي يتم تداولها حاليًا، وأن التعامل بنفس الفئة بالعملة القديمة، حيث سيظل لها قوة الإبراء حتى بوجود الفئة الجديدة، وشدد المركزي أيضاً على أن للمواطنين الحق في استخدامها بشكل عادي.

وتجدر الإشارة إلى أن البدء في طرح العملة الجديدة، والمصنوعة من البلاستيك، فئة الـ10 جنيهات فقط، سيتم مع تشغيل مطبعة العملات النقدية المحدثة للبنك المركزي، والكائنة بالعاصمة الإدارية الجديدة، وسوف يقوم البنك من جانبه بطرح باقي فئات العملات المستجدة تباعًا.

وتختلف العملة البلاستيكية الجديدة عن العملة الورقية، في نوعية الورق فقط، لأن المادة الخام لصناعة تلك العملة ستكون من مادة البوليمر، وهي المرة الأولى التي يتم فيها إصدار عملة مصرية بلاستيكية، تكون من مادة البوليمر.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *