قدم محمود الخطيب رئيس مجلس إدارة النادي الأهلي، الشكر إلى وزير الشباب والرياضة والقيادات الأمنية، وذلك خلال تصريحاته للموقع الرسمي للنادي الأحمر، وذلك في سياق ما بذلوه من جهد ووقت لإيجاد حلول لما ترتب من تداعيات عقب تأجيل مباراة القمة، حيث أعرب الخطيب لموقع النادي الأحمر، أنه ممتن لحضور واهتمام وزير الرياضة والقيادات الأمنية وحرصهم على المصلحة العامة، وتقديرهم للنادي وتوضيح الصورة، والكشف عن الكثير من الكواليس الخاصة بتأجيل مباراة القمة، بعيدًا عن المغالطات التي ترددت في بعض وسائل الإعلام، مشيراً إلى إن مجلس إدارة النادي تفهموا الموقف، وأنهم مع إعلاء مصلحة الوطن، كما أكدوا على احترام الرؤية الأمنية.

لفت الخطيب، إلى أن مجلس الإدارة رحب بالاقتراح المطروح من قبل الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، بعد المناقشات التي غيرت من موقف الأهلي السابق، الرافض لخوض أية مباراة في بطولة الدوري قبل مباراة القمة مع الزمالك، وأضاف في تصريحاته، أن تقدير النادي الأهلي كان لمصلحة البلد، وأنه عقب انتهاء الأسباب التي أخذ النادي موقفه عقبها، وافق مجلس إدارة النادي الأحمر على الحل بتأجيل مباريات الدوري حتى ما بعد بطولة الأمم الإفريقية تحت 23 سنة، والانتظار الموعد المناسب أمنيًا لإقامة مباراة القمة بعد التنسيق مع قطبي الكرة المصرية.

وفي نفس السياق، أكد محمود الخطيب رئيس مجلس إدارة النادي الأهلي، على مجموعة من النقاط منها:

احترام الرؤية الأمنية وهيبتها، خطأ الإعلان عن تأجيل مباراة دون أي مناقشة أو تنسيق مع طرفي اللقاء، ضرورة التأكيد على مراعاة احترام اتحاد الكرة على تثبيت مواعيد جدول المسابقة في الملاعب، ضرورة مساندة الأندية من قبل اتحاد الكرة، تطوير المستوى الفني للحكام المصريين وتطوير مستواهم، ضرورة تفعيل دور لجنة الانضباط والأخلاق باتحاد كرة القدم، تكاتف الجماهير ووقوفها خلف المنتخبات الوطنية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.