التخطي إلى المحتوى

أصدر الدكتور عبد العزيز قنصوه محافظ الإسكندرية، قراراً يقضي بإلزامية تعطيل الدراسة غدا السبت بكافة المدارس بالمحافظة، وقام وكيل وزارة التربية والتعليم بتعميم قرار المحافظ، على مختلف الإدارات التعليمية بالمحافظة وعلى لجنة الأزمات والكوارث والسيول بالمديرية، حرصاً على أمن وسلامة الطلاب.

يأتي قرار تعطيل الدراسة غدا في الإسكندرية، عقب تعرض المحافظة لحالة من الطقس السيئ، واضطراب الأحوال الجوية، حيث تسقط أمطار رعدية غزيرة مصحوبة بعواصف شديدة الحدة منذ فجر اليوم على كافة أنحاء المحافظة التي غرقت شوارعها في المياه.

استمر سقوط الأمطار منذ فجر الجمعة بلا توقف حتى العاشرة صباحاً، وتخطت سرعة الرياح الـ 20 عقدة، كما بلغ ارتفاع أمواج البحر حوالي 4 أمتار، وبحسب خبراء الأرصاد فإن موجة الطقس السيئ الذي تتعرض له الإسكندرية هي الأسوأ منذ بداية الخريف، وبحسب هيئة الأرصاد الجوية، فإن السبب فيما تتعرض له الإسكندرية من طقس سيئ يرجع إلي تعرض الدلتا والسواحل الشمالية لتغير مناخي حاد عنيف، تسبب فيه وجود منخفض مداري عاصف بحوض البحر المتوسط.

بيان تعطيل الدراسة

وعلى غرار قرار تعطيل الدراسة غدا في الاسكندرية، أيضاً أمر محافظ الإسكندرية رؤساء الأحياء ومسئولي شركة الصرف الصحي، برفع درجة الاستعداد القصوى وحالة الطوارئ، للجاهزين والاستعداد التام للتعامل مع موجة الطقس السيئ التي تتعرض لها المحافظة، وتسبب سقوط الأمطار في غرق الشوارع في محرم بك، فيكتوريا، لوران، كامب شيزا، وشوارع منطقة أبوفير والترام، ما تسبب في حدوث حالة إرباك مروري.

فيما باشرت شركة الصرف الصحي عملها بالمدينة ومختلف الأحياء ونشرت قرابة 100 سيارة “شفط” لشفط تراكم مياه الأمطار، لتسهيل الحركة المرورية، وكانت الهيئة العامة للأرصاد قد ناشدت المواطنين المقيمين في محافظات السواحل الشمالية، ومدن القناة والدلتا ووسط وشمال سيناء، بعدم الخروج اليوم الجمعة إلا عند الضرورة بجانب تعطيل الدراسة غدا للأهمية، حرصاً على سلامتهم وللحد من التكدسات المرورية، وحتى يسهل للجهات المعنية التعامل مع الكميات الكبيرة المتجمعة من مياه الأمطار.

  وزير النقل يتفقد أول مشروع لتأسيس محطة متعددة الأغراض بالإسكندرية

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.