التخطي إلى المحتوى

أعلنت إدارة المؤسسات والصناديق الوقفية “أمانة”، مذكرة تعاون مع ميثاق للصيرفة الإسلامية، بهدف إطلاق مبادرة شمول مستحقي الزكاة تحت مظلة تأمين صحية، يستفيد منها ما يقرب من 150 ألف من مستحقي الزكاة وعوائلهم، وتتبع وزارة الأوقاف والشؤون الدينية العُمانية، وتمكينهم للحصول على أفضل الممارسات والخدمات الطبية، عبر منظومة التأمين الصحي الخاص، في إطار المشاركة المجتمعية في العمل الخيري، وقد أثني المهندس يوسف الحرثي الرئيس التنفيذي للشركة على الأهداف التي جاءت من أجلها المبادرة، وفق التعليم الدينية الإسلامية الحنيفة، والتفاتاً من الحكومة الرشيدة نحو العناية والرعاية لكافة فئات المجتمع، ومواصلة للخُطط التنمية للإنسان العُماني.

تتيح مبادرة أمانة لشمل 150 ألف من مستحقي الزكاة، لشركات التأمين قيامها بتقديم الخدمات الصحية بأسعار منافسة وتفضيلية، وكذلك تشغيل المستشفيات الخاصة، بما يضمن حصول تلك الفئات على خدمات ورعاية متكاملة، توفر لهم العيش الكريم، حيث تتيح منظومة الوقف إحداث الشركة بين وزارة الأوقاف والشؤون الدينية، وفاعلي الخير ومؤسسات القطاع الخاص، بما يقوي ويؤصل قيم التكاتف والتعاون المجتمعي لتحسين الأوضاع لجميع الشرائح والفئات.

أشار الحارثي للخطط التي يتم دراستها حالياً، ومنها بحث إمكانية الاستقطاع لمبلغ بنسبة تتراوح ما بين أو 3 بالمائة شهرياً من قيمة عوائد الزكاة، تخصص للتوسع في الخدمات الصحية المتكاملة ويستفيد منها مستحقي الزكاة من يتحصلون على موافقات لجان الزكاة المختصة بالولايات العُمانية، على الطلبات المقدمة منهم، وذلك ضمن مستهدفات خطة التنمية ورؤية عُمان 2040 للتنمية المستدامة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *