التخطي إلى المحتوى

أعلنت رئاسة شؤون الحرمين الشريفين، بدء إنزال واستبدال كسوة الكعبة المشرفة وإكسائها بحلتها الجديدة، وفق ما هو متبع سنوياً لأوقات التغيير، والتي توافق عشية ليلة الوقوف بصعيد عرفة يوم الحج الأعظم لعام 1441، حيث يتأهب حجيج بيت الله الحرام للتصعيد بعد فجر اليوم التاسع من ذي الحجة، ونقلت قناة السعودية للقرآن الكريم الحدث عبر شاشتها، خلال عملية الرفع والشد للكسوة وتثبيتها بمعرفة المختصين عن ذلك من سدنة البيت الحرام، والذي تصادف مع أجواء روحانية من هطول أمطار الخير على ساحة المسجد بمكينة مكة المكرمة.

أشارت رئاسة شؤون الحرمين للحظات وصول كسوة الكعبة المشرفة الجديدة إلى ساحة المسجد الحرام، حيث بدأ المختصين عقب صلاة العشاء في رفع الرداء القديم، ووضع ثوب البيت الحرام الجديد مع تساقط قطرات الأمطار والتي لا تزال مستمرة حتى وقتنا هذا، وسط تواصل أعمال الشد والتثبيت، في أجواء روحانية تثير المشاعر الإيمانية، وأظهرت الصور كثافة الأمطار من خلال مجاري التصريف حيث امتلئ سطح الكعبة المشرفة وصحنها بالمياه في مشهد بديع قلما حدث .

وصول كسوة الكعبة
وصول كسوة الكعبة

استبدال كسوة الكعبة يُعد من الشعائر والتعليم الإسلامية المأثورة عن سيد الخلق صلى الله عليه وسلم، حينما كسها بالثياب اليمانية في حجة الوادع بالعام التاسع من الهجرة، كما أنه أصبحت من أهم مظاهر التشريف والاهتمام والتبجيل للبيت الحرام، ويصنع الثوب من الحرير في مصنع مختص بمدينة مكة.

تغيير كسوة الكعبة المشرفة
تغيير كسوة الكعبة المشرفة

جدير بالذكر أن موسم الحج للعام الجاري له قواعد خاصة بسبب تداعيات الجائحة، وما سببته من ظروف راهنة استثنائية، تم وضع عدد من الإجراءات لإحداث التباعد، وقد تم السماح لعدد 15 ألف مسلم من المتواجدين على أراضي المملكة ثلثيهم من الوافدين بأداء المناسك، وقد قامت السلطات السعودية ببذل مجهودات مضنية من أجل تهيئة الأجواء أمام الحجاج لاستكمال الشعائر بسلام وأمان.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *