التخطي إلى المحتوى

تخطو منظومة التأمين الصحي الشامل منذ انطلاقها في يوليو من العام الجاري خطوات سريعة للأمام، فقد أصبح التأمين الصحي في مصر يعتمد على التكنولوجيا التي من خلالها يسهل للمواطن الحصول على الخدمة، وقد أكد الدكتور أحمد السبكى مدير مشروع التامين الطبي الجديد ومساعد وزير الصحة لشئون الرقابة والمتابعة، أنه يتم الآن تصميم أبليكيشن على الهواتف الذكية يمكن من خلاله للمشتركين في المنظومة الحصول على خدمات التأمين، حيث سيمكنهم من حجز الكشف والفحوص المعملية واختيار الطبيب المعالج، وأيضاً يمكن من خلال الأبليكيشن إرسال شكاوى مكتوبة، وتتبع القرارات العلاجية والآليات التي يتم التحويل عن طريقها من الوحدات والمراكز الصحية إلى المستشفيات.

ولتحقيق الرضا عن الخدمة الصحية والعلاجية المقدمة، ولتقييم الأداء بمنظومة التأمين الصحي الشامل، تم تفعيل خدمة “الكول سنتر” في 13 سبتمبر الماضي، وعن طريقها يتم حل مشاكل المنتفعين، والرد على استعلاماتهم واستفساراتهم حول طرق الانتفاع بالخدمة العلاجية وصرف الأدوية، وأيضاً حجز الكشف والفحوص المعملية، والإبلاغ عن الشكاوى.

تعتمد آلية خدمة الخط الساخن على سرعة الاستجابة، من خلال استخدام أحدث التقنيات التكنولوجية في التواصل مع المنتفعين، حيث بمجرد اتصال المنتفع على الرقم 15344 يتم توجيهه وتوصيله المباشر مع موظف خدمة العملاء الذي يقوم بقوم بالرد على استفسار المنتفع، وفي حالة الشكوى يتم التواصل في غضون دقائق مع الجهة المشكو فيها ومع موظفي إدارة رضا المنتفعين بالمستشفى أو المركز الطبي أو الوحدة الصحية لإزالة سبب المشكلة، أما الشكاوى الطارئة يتم البت فيها أوتوماتيكياً من خلال منبه إخطار يصل لمدير المركز لحلها بسرعة.

يجب أن يقوم المنتفع بتقديم بياناته لموظف الخدمة، والبيانات المطلوبة هي: الاسم ثلاثياً، رقم التليفون المحمول والأرضي، رقم بطاقة الرقم القومي، رقم بطاقة التموين، رقم الملف الطبي، الرقم التأميني إذا كان المتصل بالخدمة منتفعا فعلياً بالخدمة.

يذكر أن نظام التأمين الصحي الشامل الجديد، هي نظام تكافلي اجتماعي، يقدم خدمات طبية عالية الجودة لكافة فئات المجتمع، مع تكفل الدولة بعلاج غير القادرين، وتتميز المنظمة الجديدة بتقديمها حزمة متكاملة من الخدمات الطبية والعلاجية، وتتيح للمنتفع حرية اختيار مقدمي الخدمة.

  إقرار مد مظلة التأمين الصحي لجميع المصريين خلال 10 سنوات

تجدر الإشارة أن منظومة التأمين الصحي الشامل، تعمل على توفير خدمة صحية تنال رضاء المواطنين، وترتكز على الفصل بين مُقدم الخدمة وجهة التمويل وجهة الرقابة، وتتولى إدارة المنظومة ثلاث هيئات رئيسة، تعمل بآليات متنوعة بغرض قياس مستوى أداء الخدمة الصحية والعلاجية، والعمل على ضمان جودتها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.