التخطي إلى المحتوى

كشف لاعب منتخب مصر الأسبق عبد الستار صبري خلال حواره في برنامج جمهور الثالثة على قناة “أون تايم سبورت” الرياضية، أن البرتغالي “كريستيانو رونالدو” لاعب “اليوفينتوس” الإيطالي حالياً وريال مدريد سابقاً، كانت أمنيته أن يصبح مثل عبد الستار، حينما كان محترف في صفوف فريق “بنفيكا” وقتها، وعرض تفاصيل الموقف الذي تحدث فيها “الدون” عن تلك الأمنية، كما شهد اللقاء الحديث عن مشوراه الاحترافي خاصة وأنه كان على أعتاب الانتقال إلى إشبيلية الإسباني قبل أن يعود لمصر للتجنيد.

تحدث عبد الستار صبري عن فترة تألقه في الدوري البرتغالي لكرة القدم مع “بنفيكا”، وكان وقتها “كريستيانو رونالدو” يبلغ 18 عام و من اللاعبين الإحاطيين، وخلال لقاء ضد فريق “سبورتنج لشبونة”، استطاع “عبد الستار” أن يحرز هدف في أحسن حارس مرمى بالعالم وهو “بيتر شمايكل”، وعقب هذه المباراة حضر فريق “مانشستر يونايتد” لمتابعة “كريستيانو” وخلال لقاء صحفي معه، قال أنه يتمنى أن يُصبح مثل “صبري”.

أضاف “صبري”، انه استطاع أن يقدم مستوى جيد ويحظى بشعبية وإعجاب كبير في الدوري البرتغالي، لدرجة قيام البعض بصنع تمثال بعد أن حصل على لقب أحسن لاعب لمدة عاميين متتاليين، كذلك أشار لمدى الشعبية التي حظي بها الكابتن مجدي عبد الغني كأحد أوائل المحترفين المصريين من شاركوا في هذا الدوري وصنعوا بصمة لا تزال الملاعب هناك تذكرهم وتضع صورهم لتزين قاعات المراسم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *