التخطي إلى المحتوى

توجه وزير الإسكان والمرافق، دكتور/ عاصم الجزار، إلى القاهرة الجديدة في جولة تفقدية يتابع خلالها الإجراءات المتخذة من الجهات المعنية لمواجهة الأمطار والسيول في فصل الشتاء بمدينة القاهرة، وصحبه بالجولة عدد من القيادات بالوزارة علاوةً على قيادات من هيئة المجتمعات العمرانية، وذلك بعد الجولة التفقدية التي كانت في العاصمة الإدارية الجديدة،

وحضر الجزار ومرافقيه التجربة الخاصة بتجميع المياه التي أُجريت في واحدة من الجزر الوسطى بالقاهرة الجديدة، بالأخص عقب أتمتة خفض منسوبها من الماء بهدف عملية استيعاب وتجميع الأمطار، إضافةً لتطبيق المصدات من أجل العمل على توجه الماء باتجاه الجزر الوسطى على الطرق.

وأشار وزير الإسكان والمرافق، إلى أنه قد تم فعلياً وجاري أيضاً التنفيذ لمجموعة حلول ليست تقليدية، من أجل أعمال التجميع والتخزين لمياه الأمطار، حتى يمكن الاستفادة منها بشكل إيجابي إما من خلال إعادة استخدام المطر في مجال ري المسطحات الخضراء، وتحديداً في مدينة القاهرة الجديدة أو من ناحية توجيهها عن طريق آبار الشحن الجوفي، لافتاً إلى أنه من المقرر صدور تعميم لتمكين التنفيذ لتلك الحلول المختلفة في مناطق المدن الجديدة، وأثناء جولته استمع الوزير، للشرح التفصيلي للحلول الغير تقليدية التي يجري تطبيقها بالقاهرة الجديدة، من استشاري المشروع، وأعرب الجزار بكل تلك الجهود المبذولة وما يتم إجراؤه من تنفيذ للأعمال.

وصرح عصام الجزار بأن الحلول التي تم رصدها بالفعل للتنفيذ بغية مواجهة الأمطار بمدينة القاهرة الجديدة، سوف تتضمن حلول تحقيق الاستفادة الكاملة من استغلال الجزر الوسطى الكائنة في الطرق الرئيسية، وعدد من المناطق الأخرى لتحويلها إلى مسطحات تقوم بتخزين ماء المطر، وذلك عن طريق تصريف المياه نحو طبقات التربية باتجاه المخزون الجوفي، وذلك لمحاولة تقليل الأعباء التي تواجه الصرف الصحي، بالإضافة لتخفيض مدة بقاء المياه في الطرقات، الأمر الذي من شأنه أن يؤدي بالتبعية لتجنب الأخطار الناتجة عن تسرب تلك المياه للمباني.

  وزير الإسكان يرفع حالة التأهب القصوى استعدادًا للشتاء والقابضة تعلن خطتها

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.