التخطي إلى المحتوى

أوضح حازم فتوح وكيل كارتيرون في الخليج وجهة وتفاصيل عرض التعاون السعودي للمدير الفني لنادي الزمالك المستقيل، وهو الحدث الذي اهتم له الشارع الرياضي المصري مساء الثلاثاء، بعد الإعلان عن قرار المدير الفني الفرنسي عبر قناة الزمالك، وتوضيح كواليس الجلسة التي جمعته ورئيس النادي، والعروض التي قُدمت له من أجل إثناؤه عن الرحيل ولكنها لم تُفلح، الأمر الذي سبب حالة من الضيق لمشجعي فريق مدرسة الفن والهندسة، خاصةً في ظل القرار الفجائي الذي يأتي قبل أسابيع قليلة من المباريات الحاسمة في دوري أبطال إفريقيا.

أضاف “فتوح” أن تفاصيل استقالة أو رحيل كارتيرون عن قيادة الفريق الأول في الزمالك سيتم الكشف عنها بالكامل في وقت قريب، حيث قال أن موضع الاستقالة كان أمر محير لـ”باتريس كارتيرون” منذ ثلاثة أيام، وكان هناك حالة من التردد حول البقاء مع النادي أو المغادرة، مع وجود بعض الأسباب التي كانت تدفعه للرحيل، وأنه تلقى أكثر من عرض أحدهم تونسي، والأخر من الإمارات بخلاف عرض مقدم لأحد الأندية السعودية.

كشف فتوح عن أن العرض السعودي يعد هو الأقوى والأكثر جديدة، وتقدم به نادي التعاون السعودي الرياضي، وسيكون كارتيرون في السعودية، جاء ذلك خلال المداخلة الهاتفية مع برنامج “اللعيب” الذي يقدمه “مهيب عبد الهادي” على قناة إم بي سي مصر، وحول سبب الرحيل أكد وكيل المدير الفني الفرنسي، أن هناك أحداث كثيرة في الأمر، سيتم الكشف عن مجملها غداً، حيث أن العرض كان مفاجئ.

تحدث كذلك عن أن العروض التي قدمت للمدير الفني “كارتيرون”، جاءت بمجرد الإعلان عن قرار الاستقالة، بداية من السابعة مساءً، غير أن عرض الاتفاق يعد أقواها، وكان أكثرها إلحاحاً وقد تم اتخاذ خطوات جادة بخلاف التمسك بشدة بالتعاقد مع “باتريس”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *