التخطي إلى المحتوى

أكد مهرجان القاهرة السينمائي الدولي عن تعديل مواعيد الدورة الجديدة رقم 42، على أن تبدأ من 2 ديسمبر المقبل وتنتهي في 10 من نفس الشهر، وذلك ضمن الإجراءات الاحترازية التي أعلنت عنها منظمة الصحة العالمية وبالتبعية الحكومة المصرية، ورغبةً من المهرجان في تقديم دورة آمنة على المشاركين بسبب تداعيات الفيروس المستجد.

وبناءً على المواعيد الجديدة التي أقرها المهرجان، فقد تم تحديد مواعيد تنظيم النسخة الثالثة لأيام القاهرة لصناعة السينما على أن تبدأ من 4 ديسمبر وتنتهي في 7 من نفس الشهر، وتبدأ في الفترة من 5 إلى 7 ديسمبر المقبل فعاليات القاهرة السينمائي، وأوضح محمد حفظي، رئيس المهرجان أن فريق القاهرة السينمائي لديه طاقة عالية لتقديم برامج فنية مميزة ضمن إطار فعاليات المهرجات، بالإضافة إلى إقامة أيام القاهرة لصناعة السينما، والذي له دور فعال في تعزيز الصناعة، والتي أصيبت بعراقيل كثيرة في الفترة الأخيرة عقب انتشار الفيروس المستجد في مصر وفي العالم كله.

وأشار إلى أن الآونة الأخيرة لم يتزحزح أمله في إقامة المهرجان هذا العام، على الرغم من التحديات والصعوبات التي واجهته، كما أن لديه أمل أكبر في إقامة المهرجان بأعلى كفاءة، وخصوصًا بعد أن نجحت في الفترة الأخيرة العديد من المهرجان السينمائية العالمية، حتى في ظل وجود الفيروس المستجد، وعلى رأس تلك الفعاليات؛ فعاليات مهرجان سان سيباستيان، ودورة فينيسا، فكل ذلك جعل منظمي المهرجان لديهم ثقة كاملة في نجاحه هذا العالم، وإمكانية نشر الثقافة من خلاله.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *