التخطي إلى المحتوى

أعلنت الهيئة العامة للتنمية الصناعية عن طرح كراسات شروط الوحدات الصناعية الجديدة غدًا، وذلك لصالح صغار رواد الأعمال والمستثمرين في مجموعة من المحافظات المصرية وعلى رأسها محافظة الإسكندرية ومحافظة المنيا وسوهاج وبني سويف، بالإضافة إلى محافظة البحر الأحمر والغربية، بإجمالي 1657 وحدة.

وأكدت وزيرة التجارة والصناعة، نيفين جامع، إلى أن تقديم كراسات الشروط يأتي تنفيذَا لتوجهات القيادة السياسية في مصر برئاسة الرئيس/ عبد الفتاح السيسي ويهدف إلى تنفيذ الخطط الاستراتيجية التي وضعتها الوزارة من أجل إنشاء مجمع صناعي جديد يصل إلى 4307 وحدة، مكتملة الخدمات والمرافق، وذلك في محافظات الصعيد والوجه البحري أيضًا.

وأشارت إلى أنه سيتم تقديم العديد من التسهيلات للمستثمرين، وقد تم البدء فيها بالفعل بإطلاق الشروط بسعر 500 جنيه مصري، وفي بعض الأحوال يتم صرفها بمبلغ 300 جنيه، بدلًا من 2000 جنيه، كما تم إلغاء النفقات الخاصة بدراسة الطلبات، ونفقات تقديم العروض، للتيسير والتسهيل على المستفيدين من الخدمات، وسوف يتم طرح الوحدات بنظام التملك، بأسعار منافسة في السوق، بينما يبدأ سعر إيجار الوحدة من 20 جنيه للمتر الواحد، لمدة لا تقل عن عشر سنوات، وبعدها يمكن تجديد الإيجار، أما عن مساحة الوحدات، فقد بدأت من 144 متر مربع، و792 متر مربع، ويمكن للمستثمر أن يحصل على وحدتين أو أكثر في آن واحد.

ومن جانبه، صرح رئيس الهيئة العامة للتنمية الصناعية، المهندس/ محمد الزلاط، بأنه قد تم توقيع اتفاقيات عديدة بين الهيئة وبين مجموعة من البنوك المصرية، من أجل تقديم قروض للمستثمرين الصناعيين، وذلك لتسهيل فرص الحصول على الوحدات الصناعية، ويأتي ذلك وفق المبادرة التي أطلقها البنك المركزي لتعزيز فرص الحصول على تمويل المشروعات، وتسهيل نظام السداد.

وقد تم توفير نظام التقسيط الميسر من أجل شراء مستلزمات الإنتاج، وكافة الآلات والمعدات التي يحتاج إليها المستثمر، كما يتم توفير دورات تدريبية للتعرف على طرق الإدارة، وتسجيل نجاحات مميزة لمشروعاتهم، وتوفير الدعم الفني على مدار الوقت، ويأتي ذلك بالتنسيق مع جهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *