التخطي إلى المحتوى

الحج من أركان الخمسة التي فرضها الله تعالى على المسلم القادر، وقد ذكر الحج في القرآن الكريم وفي الأحاديث النبوية الشريفة، ويرغب العديد من المسلمين بأداء الحج، وقد يكون الله عز وجل قد تكتب للمسلمين الحج هذا العام ولكنهم لا يعرفون ما هي مناسك الحج، ولذلك سوف نتعرف على مناسك الحج بالتفصيل فتابعونا.

مناسك الحج تفصيلياً

هناك العديد من الخطوات التي ينبغي أن يقوم بها المسلم لأداء مناسك الحج، ويقبل الله سبحانه وتعالى منه بإذنه حجته، ومن مناسك الحج:

يوم التروية: وهو اليوم الذي يُحرم فيه الحُجاج، ويوم في اليوم الثامن من شهر ذي الحجة، وبعد الإحرام يذهبون إلى منى، ثم يقومون إلى صلاة الظهر وصلاة العصر وصلاة المغرب وصلاة العشاء قصرًا ولكن هذا الكلام ينطبق على الصلوات الرباعية، والجدير بالذكر أن المبيت في منى إنما هو سنة عن النبي صلى الله عليه وسلم.

يوم عرفة: وفي هذا اليوم وهو اليوم التاسع من شهر ذي الحجة يقف المسلمين بجبل عرفات لأداء أحد مناسك الحج، ويقفون في جبل عرفات حتى زوال الشمس، ويصلون الظهر والعصر، ويلهج المسلمون في يوم عرفة بالدعاء إلى الله سبحانه وتعالى.

النفرة إلى مزدلفة: ونأتي الآن إلى وقت غروب شمس يوم عرفة، والذي ينفر فيه حجاج بيت الله الحرام إلى مزدلفة، وحينما يصل إليها الحجاج فإنهم ينبغي أن يقومون بصلاة المغرب والعشاء، ثم عليهم البيات في مزدلفة في تلك الليلة، وخلال الطريق وحتى الوصول ينبغي على المسلمين أن يدعو الله سبحانه وتعالى ويذكرونه كثيرًا.

مناسك الحج

رمي الجمرات: ثم نأتي إلى رمي الجمرات والذي في الغالب يكون في اليوم العاشر من شهر ذي الحجة وهو في نفس الوقت أول أيام عيد الأضحى المبارك، ويقومون برمي سبعة جمرات، ولا ينبغي عليه أن يقوم برمي تلك الجمرات مرة واحدة، ولكن يرميها في كل مرة واحدة ويكبر قبل أن يرمي.

أيام التشريق: والجدير بالذكر أن أيام التشريق هي يوم الحادي عشر من ذي الحجة والثاني عشر والثالث عشر أيضًا من شهر ذي الحجة، ويرمي المسلم في اليوم الأول منها ثلاثة جمرات وتسمى بالجمرة الصغرى، ثم الجمرة الوسطى وتليها الجمرة الكبرى وهي آخر المناسك في الحج.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *