التخطي إلى المحتوى

بدأت غرف الطوارئ والإغاثة بإدارة المرور عملها اليوم، عقب إعلان هيئة الأرصاد الجوية عن توقعات بسقوط أمطار وسيول في أغلب المحافظات المصرية خلال الأيام القليلة المقبلة، وخصوصًا بدءً من يوم الخميس 22 من شهر أكتوبر الجاري، وتستمر حتى الأحد 25 من نفس الشهر، وأعلنت الإدارة عن مراقبة حركات المركبات من خلال استخدام أحدث كاميرات مراقبة، وذلك من أجل رصد الكثافة المرورية، وتوزيع أوناش في الطرقات، للمساهمة في رفع المعوقات المرورية، سواء التي تنتج عن الحوادث أو تعطل المركبات.

وقد وضعت إدارة المرور مجموعة من التوصيات من أجل الحد من الحوادث خلال الأيام القادمة، وخصوصًا في حال سقوط الأمطار، وتتمثل تلك التوصيات في تشغيل المساحات بشكل مستمر، حتى تكون الرؤية واضحة أمام قائد المركبة، بالإضافة إلى عدم استخدام الفرامل بشكل مفاجئ، أو الضغط عليها بشدة، حتى لا يتسبب في انزلاق السيارة في أيًا من الاتجاهات على الطرق، وأوصت بضرورة الالتزام بالسرعات المقررة على الطريق، والاهتمام بالإشارات، وخصوصًا إشارات الانحراف.

ونوهت أيضًا إلى ضرورة ترك مسافة كافية بين السيارات وبعضها، على ألا تقل المسافة عن 4 متر لكل 10 كيلو متر، وذلك للسرعات من 40 إلى 50 متر، بسرعة 100 كيلو متر في الساعة، والحرص على مضاعفة السرعة في حال سوء الأوضاع الجوية، وألزمت قائدي المركبات بضرورة الانشغال بطريق فقط، حتى لا يفقد تركيزه، والحرص على استعمال الضوء الواضع خلال ساعات الليل.

وقد نوهت هيئة الأرصاد الجوية إلى أن سقوط الأمطار، سيكون بمعدل متوسط إلى غزير في السواحل الشمالية، وبعد من مناطق الوجه البحري، وربما يصل الأمر إلى السيول ولكن فقط على شمال ووسط سيناء، ممتدًا إلى أمطار خفيف على محافظات شمال الصعيد، وعلى رأسها الفيوم وبني سويف، معلنة عن انخفاض درجة حرارة الطقس إلى 4 درجات على الأقل بدءً من الخميس.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *