التخطي إلى المحتوى

استطاع فريق بيراميدز التأهل إلى نهائي الكونفيدرالية الإفريقية لأول مرة في تاريخه، والتي تأتي بعد أول مشاركة إفريقياً على صعيد بطولات الأندية، وذلك بعد التغلب على فريق “حوريا كونكري الغاني” بنتيجة هدفين دون رد، وبالتالي سيكون فريق الإهرامات على موعد جديد والمباراة النهائية على حصد اللقب، والمقرر إقامتها يوم الأحد المُقبل ضد نهضة بركان المغربي في الرباط، فق النظام الذي وضعه الاتحاد الإفريقي “الكاف” لاستكمال البطولة في ظل الظروف الاستثنائية التي شهدتها دول القارة نتيجة للجائحة.

فوز مستحق حققه “بيراميدز” مساء الثلاثاء 20 أكتوبر 2020، على حوريا الغاني، بعد أن استطاعا البديل إبراهيم حسن في الدقيقية 73 من زمن المباراة، إحراز الهدف الأول، ليعقب ذلك بثلاث دقائق تمكن عبد الله السعيد من وإحراز الهف الثاني في الدقيقة 76، من تسديده رائعة تسكن الشباك الغنية، وفي الدقيقية 88 يلغي حكم المباراة هدف “لحوريا” نتيجة التسلل، لتنتهي المباراة بفوز قوي وهام يؤهل “بيرميدز” للمرة الأولى  إلى نهائي بطولة الكونفيدرالية الإفريقية.

شهدت المباراة ندية قوية بين الفريقين من أجل تخطى نصف النهائي وتحقيق الحلم بالوصول للمباراة النهائية وإحراز اللقب، غير أن كفاءة وخبرة وإصرار لاعبي “بيراميدز” رجحت كفة فريقهم، وكان توفيق المولى عز وجل كان حليفهم خلال أشد أوقات المباراة صعوبة، خاصة بعد إلغاء الحكم ركلة جزاء كان قد احتسبها في الدقيقة 61 نتيجة عرقلة “إرك تراوري ” بمنطقة جزاء حوريا، وعقب انطلاق صافرة الحكم بإعلان نهاية المباراة، انطلقت احتفالات اللاعبين بالفوز والتأهل لمباراة اللقب أمام نهضة بركان.

جدير بالذكر أن حامل لقب بطل الكونفيدرالية العام الماضي كان من نصيب أحد الأندية المصرية وهو نادي الزمالك، والذي تغلب على فريق نهضة بركان المغربي بركلات الترجيح.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *