بالشراكة مع بنك سايب وماستر كارد، أعلنت شركة رصيدي خلال مؤتمر صحفي تم عقده اليوم عن تفعيل أول محفظة إلكترونية من نوعها في جمهورية مصر العربية، وبحسب ما لفتت إليه الشركة، تنفرد المحفظة بأنها تُمكن جميع الفئات بالمجتمع المصري، سواءً كانوا أفراداً أو تجاراً أو حتى شركات، من قيامهم بإجراء كافة معاملاتهم المالية بطريقة إلكترونية، وذلك عن طريق استخدام التطبيق الخاص بشركة رصيدي على الهاتف المحمول، ومع توفير أقصى درجات الأمان المالي.

خدمات رصيدي الإلكترونية

توفر المحفظة لكافة المستخدمين حزمة كبيرة من الخدمات المالية الإلكترونية، تبدأ بإتاحة تحويل الأموال، ودفع الفواتير الاستهلاك، والشراء عن طريق شبكة الإنترنت بدون بطاقة،إضافة إلى تلقي التحويلات المالية الواردة من الخارج، فضلاً عن عمليات الدفع المباشر أوعن بعد للتجار عن طريق استخدام الكود الخاصة بالمحفظة (رمزالاستجابة السريع).

وتقدم محفظة رصيدي العديد من الحلول المبتكرة للشركات، وهي حلول تم تصميمها بشكل خاص لعمليات صرف الأجور والرواتب للموظفين، إضافةً لذلك فقد فعلت المحفظة الإلكترونية خدمة صرف القروض وتحصيل الأقساط، وهي خدمة خاصة بمؤسسات التمويل متناهي الصغر.

أهم مميزات محفظة رصيدي

وتتميز المحفظة بأنه يمكن لكافة مستخدميها القيام بعمليات تحويل الأموال، واستقبالها أيضاً وهذا عن طريق أي محفظة إلكترونية أخرى في أي مكان وبأي وقت، وذلك عقب أن حصلت “رصيدي” فعلياً على اعتماد شبكة كارت ميزة للدفع الإلكتروني.

حول الشركة

تعد الشركة واحدةً ضمن الشركات التي تعمل بالسوق المصري، مدفوعةُ بما يحققه الاقتصاد المصري من نمو، وسعي الحكومة المصرية لتُحقق الشمول المالي، وقد تأسست بدورها كشركة مساهمة مصرية بعام 2018، وتقدم العديد من الخدمات المالية الذكية والمبتكرة التي تتميز بسهولة وبساطة الاستخدام، وتهدف من خلال خدماتها بالإسهام في توفير فرص أفضل لغير القادرين من المواطنين المصريين للحصول على خدمات مالية مميزة، وبشكل أكثر أمان.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.