أعلن المرور السعودي، عن بدء تطبيقة الرصد الآلي لمخالفة عدم الالتزام بمسارات الطرق، في ثلاث مدن سعودية، وهم الرياض وجدة والدمام، وأوضحت آلية التنفيذ للنظام الجديد، والغرامات الواقعة على مخالفي ما قامت بنشره عبر حساباتها الرسمية، وبدأ المرور بالعد التنازلي لتنفيذ آلية رصد المخالفات آليًا، وأوضح أيضًا حالات الوقوع في المخالفة التي تستوجب تغريم قائد المركبة بالمبلغ النقدي المُعلن عنه، وقد أوضح أنها بدأت بتغريم سائق قام بالتعدي على المسار الأساسي له بشكل غير حضاري بسبب الإزدحام، وإحالته للهيئة المرورية.

وأكدت أيضًا أن الثلاث محافظات المُطبق بها النظام الجديد، تعد كمرحلة أولى فقط، وسوف يتتابع تطبيقه عى باقي المحافظات والمدن ومناطق المملكة في وقت لاحق سوف يتم الإعلان عنه، موضحة أن الالتزام بحدود مسارات الطريق، هو سلوك حضاري يحافظ على السلامة العامة لقائدي السيارات وللمارة، ويمنع من عرقلة حركة السير.

آلية الرصد الآلي للمخالفات

نشر مرور السعودية، أن الرصد الآلي لمخالفات عدم الالتزام بمسارات الطرق، سوف يتم تطبيقه على من يخالف مساره بشكل لا يتماشى مع السلامة العامة، ولمن يدخل في طريق آخر دون التأكد من خلوّه، أو دون إعطاء إشارة بوقت كاف للآخرين لملاحظتها، أو في حال انتقاله مع وجود إشارة من مركبة قادمة من الطريق الآخر.

غرامات نظام الرصد الآلي للمخالفات

حدد المرور غرامة تبدأ من ثلاثمئة ريال سعودي، إلى خمسمائة ريال لقائدي المركبات المخالفين لما تم إيضاحه إعلاه، ويختلف المبلغ على حسب حالة المخالفة، مع وجود إمكانية لإحالة السائق للهيئة المرورية، مشيرةً إلى أنه يتوجب على كل سائق اتباع أساسيات القيادة المعهودة، للحفاظ على سلامته وسلامة من حوله.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.