التخطي إلى المحتوى

أعلن رئيس اتحاد الصناعات، محمد السويدي، عن البدء في أعمال تطوير منصة للتواصل مع المستثمرين بالخارج، برعاية وزارة الهجرة، ويُقدم من خلالها أيضًا أهم فرص الاستثمار الصناعي، مشيرًا إلى أنها ستكون وسيلة لاستقبال الاستفسارات والأسئلة من المواطنين بالخارج، والجهات المعنية والرد عليهم من خلال المختصين بالاتحاد، وتتيح لهم التواصل مع مجموعة كبيرة من الوزارات، ومن بينها وزارة الهجرة، من أجل تسهيل العقبات، والتعرف على قصص نجاح كبار المستثمرين، والاستفادة منها.

وأشار السويدي، أن المصريين بالخارج، يحتاجون إلى التعرف على الفرص الاستثمارية الموجودة في الوقت الراهن، وطرق الاستثمار في مصر صناعيًا، بالإضافة إلى التعرف على قوانين الصناعية ونصوص الاتفاقيات التي تمت خلال الفترة الأخيرة، والتعرف على الإجراءات التي اتخذتها مصر خلال فترة انتشار الفيروس المستجد، والجهود التي قام بها البنك المركزي في ذلك الوقت، مؤكدًا على أن السوق المصرية من أهم الأسواق العالمية، والتي تستوعب عدد كبير من فرص الاستثمار، وتطرح حلول البيع بشتى أنواعها.

وكان ذلك من خلال الاجتماع الذي حضره عدد كبير من المسؤولين، والوزراء، من بينهم وزيرة الهجرة وشؤون المصريين بالخارج، السفيرة/ نبيلة مكرم، وممثلي وزارتها، بالإضافة إلى مجموعة من المسؤولين بأهم جهات الصناعة والاستثمار في مصر، وشارك في الاجتماع نخبة من رجال الأعمال المصريين بالخارج.

وتضمن الاجتماع، مناقشات البنود الأساسية لمؤتمرات مصر تستطيع، تحت مسمى “مصر تستطيع بالصناعة”، وهذا يأتي ضمن إطار تنفيذ الأوامر الصادرة من الرئيس/ عبد الفتاح السيسي، بضرورة الدمج بين المصريين بالخارج وبين الاحتياجات الفعلية، من أجل إشراكهم في العمل القومي، والاستفادة من المقترحات التي يلقونها، وكل ذلك يصب في صالح بناء الدولة، من خلال تحفيز الاستثمار الصناعي، وتحقيقًا لرؤية مصر 2030.

  وزير المالية يصدر منشور هام بخصوص تطبيق الحد الأدنى للأجور

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.