أعلنت وزارة التربية والتعليم مؤخراً، عن عقد مؤتمر صحفي الاثنين 16 من شهر نوفمبر الجاري، بحضور، الدكتور/ طارق شوقي، من أجل الإعلان عن تفاصيل المشروع القومي لرفع كفاءة اللياقة البدنية، والذي يستهدف طلاب المدارس التعليمية في جميع المحافظات، في تمام الساعة الحادية عشر صباحًا، بمقر فندق الماسة، بحي مدينة نصر.

وقد أشار، محمد عطية، مدير مديرية التربية والتعليم، بمحافظة القاهرة، إلى ضرورة ممارسة الرياضة يوميًا، وعلى رأسها رياضة المشي، من أجل تنشيط الدورة الدموية، وتقوية جهاز المناعة، والذي يستطيع مقاومة العديد من الأمراض، ولكن مع ضرورة الالتزام بالتباعد الاجتماعي، عند ممارسة الرياضة في الهواء الطلق.

وأوضح عطية، إلى أن هناك الكثير من الدراسات التي بينت، أنه في حالة ممارسة الرياضة يوميًا، فإن هذا سيكون مدعاة إلى تقليل استخدام الأدوية الطبية، وسيحافظ على اللياقة البدنية للطلاب، وحرصًا من المديرية على نشر الوعي بأهمية الرياضة، تبنت مبادرة “دعوة للرياضة، دعوة للنشاط والأمل”، والتي انطلقت أولى فعالياتها من خلال ممارسة المشي داخل المركز الرياضي بمديرية التعليم، بمشاركة مدير عام التعليم، الأستاذ/ محمد عبد التواب.

ومن جانبه، أكد الدكتور/ محمد صلاح، مدير إدارة التعليم الخاص، إلى أن هناك ارتباط قوي بين الأنشطة الرياضية، وبين أجهزة الجسم، والمخ على وجه الخصوص، حيث أن ذلك يساعد على إفراز الهرمونات التي تنشط الذاكرة، والتي تساعد في تحسين الحالة المزاجية للإنسان، ومنها هرمون الدوبامين، مشيرًا إلى أن التمارين الرياضية أيضًا تُحسن من توازن الجسم، وتجعله قادرًا على التغلب على الاكتئاب بكافة درجاته ومراحله، موضحًا، أنه يجب ممارسة الرياضة على الأقل ساعة في اليوم، وخصوصًا لمن تعدت أعمارهم الـ 50.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.