التخطي إلى المحتوى

أعلن مبارك الحريص، وزير الدولة لشؤون الخدمات، ووزير الدولة لشؤون مجلس الأمة الكويتي، فيما يمثل انفراجة في ملف الوافدين من الدول المحظور عودة العمالة منها، والتي بلغ عددها 34 دولة، بأنه سيتم في وقت قريب السماح بعودة هؤلاء العالقين الوافدين لدولة الكويت، وذلك عقب أن يتم تنفيذ المرحلة الأولى التي أجازت عودة فئة العمالة المنزلية بالشكل المباشر، ولكن بشرط أن يكون لديها إقامة سارية الصلاحية غير منتهية بالفعل.

توفر أربعة شروط لعودة العاملين

وذكر مصدر مطلع، أن عودة العمالة من العالقين سوف تتم بتوفر أربعة شروط عودة الوافدين تتمثل في التالي:أن يكون لدى العامل العالق تخصص تحتاجه دولة الكويت،أن يكون لديه إقامة سارية الصلاحية، أن يقوم المواطن بتسجيل عمالة منزلية يحتاجها عن طريق ولوج المنصة الإلكترونية المخصصة لتسجيل العمالة، أن يقوم العامل بدفع تكلفة تذكرة السفر والحجر المؤسسي بشكل مسبق، وكذلك دفع قيمة تكلفة الفحوصات لغير العاملين، حيث تتحمل الحكومة الكويتية نفقات فحص الـ PCR للعمالة المنزلية.

توقعات متفائلة

وأوضح المصدر أن الدولة جهزت عدد كاف من الشاليهات، والمحاجر الصحية التي يتم فيها حجر العمالة المنزلية الوافدة، مشيرًا أن مدة الحجر من شأنها أن لا تزيد عن أربعة عشر يومًا، بتكلفة في اليوم الواحد لا تتجاوز 30 دينارًا، وتشمل أيضاً تقديم ثلاث وجبات غذائية تقدم للمحجور، ومن ناحية أخرى حضر الحريص، الاجتماع الذي عقدته الإدارة العامة للطيران المدني، مع كل من رئيسي شركتي الطيران الكويتية، و”طيران الجزيرة”، مساء السبت الماضي.

وقالت مصادر أن هناك توقعات متفائلة برفع حظر الطيران في وقت قريب، وذلك عقب إعلان شركتي الطيران عن كامل جاهزيتيهما بكافة الخطط التشغيلية، والاستعداد التام للانطلاق إلى من بعض الدول التي توجد بالقائمة المحظورة.

وكشفت المصادر، أن قرار العودة للعمالة المنزلية، وفتح الأجواء أمام رحلات طيران لبعض الدول المحظورة، متوقف على إعلان وزارة الصحة الكويتية عن كامل جاهزية كوادرها، للقيام بمهام فحص ومتابعة العمالة المتوقع عودتها والتي تقدر بمئات الآلاف.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *