التخطي إلى المحتوى

المديرية العامة للجوازات السعودية أقرت اليوم عقوبة تشغيل المخالفين لنظام الاقامة والعمل، وأكدت فرض غرامة على كل من يحاول تشغيل أو نقل مخالفي قانون العمل السعودي أو نظام الإقامة بالمملكة، كما حذرت أصحاب المنشآت سواء الشركات الحكومية أو الخاصة محاولة التغاضي انتهاء إقامة العامل عند تشغيله أو نقله لديها، خاصةً عقب إصدار غرامات مالية على المخالفين من أرباب العمل، أو عقوبة السجن والترحيل حال كان المخالف وافد، مشيرةً إلى تعدد أنواع الغرامات حسب تعدد المخالفين، لذا نوضح كافة التفاصيل عن العقوبات المفروضة مع إرفاق رابط أبشر من أجل تقديم بلاغ هروب عامل إلكترونياً.

عقوبة تشغيل المخالفين لنظام الاقامة

أوضحت الجوازات السعودية تفاصيل البيان الصادر اليوم حول فرض غرامة على كل من يحاول مساعدة المخالفين لقوانين العمل والاقامة بالمملكة، أو حتى التستر وإيوائهم نظراً لاعتبار الشخص الذي يساعد شريكاً في المخالفة، الأمر الذي تهدف به المديرية العامة للجوازات بالتنسيق مع وزارة الداخلية السعودية تصحيح أوضاع العمالة بشكل عام.

تأتي عقوبة تشغيل المخالفين لنظامي العمل والاقامة تبعاً لما أقرته الجوازات السعودية كالتالي:

  • سداد غرامة مالية بمبلغ 100 ألف ريال.
  • حرمان المنشأة من إمكانية الاستقدام مدة خمس سنوات.
  • التشهير بالمنشأة وإدراجها تحت بند منشآت سيئة السمعة.
  • سجن المدير المسؤول مدة سنة.
  • الترحيل حال كان مدير المنشأة أو المؤسسة وافد دون النظر لجنسيته.

تقديم بلاغ هروب عامل وافد

وزارة الداخلية السعودية ممثلةً في المديرية العامة للجوازات من جانبها، شددت أيضاً على إلزامية تقديم بلاغ هروب عمالة منزلية إلكترونياً من خلال أبشر الجوازات الخدمات الالكترونية، مشيرةً إلى أنه لا يجوز لصاحب المنشأة المبلغ إلغاء بلاغ هروب عامل وافد من خلال أبشر، بل يتاح الإلغاء عن طريق مراجعة إدارة الوافدين، وذلك في خلال مدة أقصاها 15 يوماً من تاريخ تقديم البلاغ.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *