التخطي إلى المحتوى

أطلق بنك الكويت الوطني، خدمة الإشعارات من خلال برنامج خدمة الوطني عبر الموبايل، وذلك من أجل توفير الراحة للعملاء، ويأتي ذلك في إطار سعي البنك إلى توفير تجربة مصرفية متعددة معتمدة على الأساليب التقنية والتكنولوجية، التي تلبي رغبات الجميع، واحتياجاتهم التي تتغير بتغيرات العصر، وتهدف الخدمة إلى تقديم معلومات عن الحسابات المصرفية حين حدوثها من خلال جوالات المتعاملين، واستلام إشعارات بتفاصيل المعاملات، بدلًا من الحصول على رسائل نصية قصيرة.

وأكد البنك، أن الخدمة متاحة لجميع العملاء، سواء أكانوا مقيمين داخل الكويت، أو مقيمين خارجها، فما دام أن الجوال متصلًا بالإنترنت، فسيتم على مدار اليوم والساعة استلام الإشعارات، كما يمكن استلام عروض التسوق التي يوفرها البنك بين الحين والآخر للعملاء.

وأكد مدير أول إدارة المشاريع، بمجموعة العمليات، حمد العيسى، أن البنك الوطني الكويتي لا يدخر جهدًا يُمكن أن يصب في صالح العملاء، ولذلك يسعى دومًا إلى طرح وتدشين أحدث الأساليب التكنولوجيا، والخدمات الرقمية المتعلقة بالمصارف، وتتناسب تلك الخدمات مع التغيرات المتسارعة التي أصبحت نمطًا للحياة في الوقت الحالي، وفي ظل الاعتماد على الجوالات أيضًا، من أجل الحصول على شتى المعلومات.

وأشار العيسى، أن خدمات التحديث التي يقوم بها البنك، تدعم ريادته في الخدمات المصرفية، وأعمال التحول الرقمي، والتي وجدت صدى وقبول كبير لدى العملاء، وذلك لأنها تحققهم رغباتهم، من كون أن الخدمة تُجنبهم الإجهاد، وطُرح من خلالها الكثير من المميزات، وعلى رأسها خاصية الوضع الداكن، الذي يوفر الراحة للأعين، وخصوصًا خلال ساعات الليل.

وفي الفترة الأخيرة، قام بنك الكويت الوطني بطرح طيف من الخدمات، يأتي على رأسها الوطني عبر الموبايل، والذي مكن العملاء من فتح الحساب الجديد، أو التقديم بطلب للحصول على القروض التي يطرحها البنك، أو الحصول على البطاقة الائتمانية بجميع أنواعها، وسداد قيمة المدفوعات، واستلام الأموال، وتسديد الفواتير أيضًا.

  البنك المركزي يصدر 5 قرارات منها إلغاء رسوم الاستعلام والسحب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.