التخطي إلى المحتوى

تعد وزارة الكهرباء العراقية الجهة الوحيدة المسؤولة عن إمدادات الكهرباء بكافة أرجاء البلاد، كما أنها المنوط بها الإشراف على الوظائف التشغيلية، وقد تأسست بعام 2003 عقب أن كانت هيئة الكهرباء، ومن قبل ضمن قطاعات وزارة الصناعة والمعادن، ومنذ ذاك التاريخ تعمل على إتاحة العديد من الخدمات التي تسهل على المواطنين، وقد أطلقت في وقت سابق خدمـة الاستعلام عن أجور استهلاك الطاقة الكهربائية، وهي الخدمة التي يستفيد منها مستهلكي الكهرباء سواءً: (السكني الحكومي، الصناعي، التجاري، الزراعي)، وذلك عن طريق موقع الوزارة الإلكتروني.

سيحد من الضائعات والتجاوزات

وأعلنت وزارة الكهرباء من جانبها، أنها بصدد الجباية الإلكترونية لاستهلاك المواطنين، وفي هذا الصدد لفتت الوزارة أنها قد وجهت بدورها دعوات لأكبر الشركات العالمية، وهذا لاستقبال عروضها والدراسات التي تقدمها لمشروع الجباية الالكترونية، وتأتي هذه الخطوة بإطار مساعي وخطط الوزارة لتطوير قطاع الطاقة الكهربائية، وذلك عقب استحصال الموافقات الحكومية اللازمة لذلك.

وقال أحمد موسى العبادي، المتحدث الرسمي باسم الوزارة، أن الوزارة استحصلت على كافة الموافقات الحكومية التي تمكنها من المضي قدمًا، بمشروع الجباية الإلكترونية، كما أنها تلقت موافقات أيضاً من قبل بعض الشركات التي تبدي رغبتها بالعمل مع وزارة الكهرباء للعمل بهذا المشروع.

وأشار العبادي، أن هذا المشروع سيحد حال تنفيذه من الضائعات، والتجاوزات التي كانت تتم في ظل النظام الغير إلكتروني، حيث سيتم نصب مقاييس على مغذيات 11 ومغذيات 33، كما أن المشروع سيحول المشتركين من وضعية غير النظاميين إلى نظاميين، إضافة إلى أنه يتيح قاعدة بيانات تبدأ من المستهلك، وذلك من خلال نصب مقاييس الدفع المسبق، وسيساهم بشكل فعال في ترشيد استهلاك الكهرباء.

تنفيذ المشروع

وأضاف العبادي، أن مشروع الجباية الإلكترونية سيساهم في الحد من التجاوزات، وسيراقب من يتلاعب بالمقاييس، وبذلك سيوفر المشروع موارد مالية، وهو ما يمكن الوزارة من الوفاء بتغطية رواتب موظفيها، كما يمكنها من شراء المنتجات مثل: المحولات وشبكات التوزيع، والتي تتيح لها استدامة عمل الشبكة الكهربائية.

  إجراءات نقل ملكية عداد الكهرباء خطوة بخطوة

وأكد العبادي، أن الوزارة بدأت فعليًا في تنفيذ المشروع، حيث بدأت في نصب مقاييس ذكية في بعض المناطق، وأن المشروع سيغطي كافة المحافظات والمدن العراقية قبل نهاية 2020، حيث سينفذ في محافظتي كربلاء والنجف الأشرف، وبعض مناطق العاصمة بغداد، وبعدها سوف يتم تعميمه بكافة جميع المناطق والمحافظات لاحقًا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.