أطلقت وزارة الاتصالات، وتكنولوجيا المعلومات، دورة لتدريب شباب الخريجين، على طرق استخدام وسائل وأساليب تكنولوجيا التحول الرقمي، والتي تأهلهم إلى دخول سوق العمل، سواء محليًا أو عالميًا، وأثنى، نائب محافظ قنا، الأستاذ/ حازم عمر، على المبادرة الجديدة، وأكد أنها تأتي في ضوء استراتيجية مصر الرقمية، التي تنتهجها الحكومات في الآونة الأخيرة، وذلك من خلال دعم الثقافة الرقمية، لدى كافة الأفراد، حتى تُنفذ مبادئ الشمول الرقمي، ويتحول المجتمع، إلى مجتمع رقمي تفاعلي.

وقال عمر، أن هذه المبادرة تهدف إلى تكوين كوادر متعلمة، تستطيع أن تدخل مجال الاتصالات، وتكنولوجيا المعلومات في الوقت الراهن، وخصوصًا بعد اتجاه العالم أجمع إلى التقنيات الرقمية، وتوسع الوزارات والمؤسسات في استخدامها في عدد كبير من القطاعات، معتمدين على الأنظمة والتقنيات الجديدة، وأوضح أيضًا، أنه يمكن التسجيل من خلال الإنترنت، وبالأخص من خلال زيارة موقع المعهد القومي للاتصالات، وإدخال البيانات المطلوبة، والإطلاق على كافة التفاصيل التي تتعلق بالمبادرة.

وأشار نائب المحافظ، أن التدريب يحتوي على مجموعة من التخصصات في مجال الاتصالات، فيصل إلى 30 تخصص، ولكن حتى يتم الالتحاق بها ينبغي أن تتوافر جميع الشروط في المتقدم، ويأتي على رأسها، ألا تكون سنة تخرجه، مضى عليها أكثر من خمس سنوات، ويحصل المتدرب من الدورة، على مكافأة تشجيعية، تصل إلى 1000 جنيه مصري في الشهر، بالإضافة إلى حصوله على شهادة موثقة من المعهد القومي للاتصالات، ولكن ذلك يأتي عقب الانتهاء من أعمال الدورة، وكذلك استلام شهادة معتمدة من الشركات العالمية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.