التخطي إلى المحتوى

عقب انتهاء مباراة الأهلي والزمالك، عبَّر وزير الشباب، والرياضة، الدكتور/ أشرف صبحي، عن سعادته وسروره، بالأحداث التي جرت خلال تلك المباراة، في البطولة الأفريقية لدوري الأبطال، وهي المباراة النهائية، التي أقيمت مساء أمس، على أرض استاد القاهرة الدولي، وخُتمت المباراة، بفوز النادي الأهلي بهدفين، قام بإحراز الهدف الأول، عمرو السولية، والهدف الثاني لمحمد مجدي قفشة، مقابل هدف واحد فقط، لنادي الزمالك، أحرزه اللاعب شيكابالا، موضحًا، أن التنافس بين الفريقين، كانت تملأه الروح الرياضية، وكانا الفريقين خير عنوان لمصر.

وتمنى صبحي، لكلا الفريقين دوام النجاح والتفوق، وخصوصًا في المباريات القادمة، سواء على مستوى البطولات المحلية، أو البطولات العالمية، مقدمًا أحر التهاني والتبريكات إلى جمهور النادي الأهلي في مصر، وحول العالم، للفوز بهذه البطولة الكبيرة، وأثنى على أداء نادي الزمالك المشرف، وخصوصًا خلال هذه المباراة.

وأشار وزير الرياضة، إلى أن المباراة خرجت بهذا الشكل المميز، بسبب الخطط الاستراتيجية التي وضعتها الجهات المعنية بتنظيم المباريات، حتى نُبرز للعالم أن الجماهير المصرية ترفع دومًا شعار لا للتعصب، ويشمل ذلك، الخطط الطبية، والتي تمثلت في أعمال الرش والتعقيم داخل المدرجات وخارجها، وللأماكن المخصصة للاعبين، بالإضافة إلى أماكن تواجد الصحفيين عقب انتهاء المباراة، وطرح مجموعة من الأكشاك الطبية، التي تحتوي على مجموعة من الأدوية العلاجية، وبعض المستلزمات الطبية، والعيادات المتنقلة أيضًا، وسيارات إسعاف.

وأكد صبحي، أن فوز أحد الفريقين بهذه البطولة، هو نصر لمصر، وشهادة واقعية، تؤكد على أننا قادرون على تنظيم المباريات، واستضافة البطولات العالمية الكبيرة، واستطاعت كافة الجهات القيام بدورها على أكمل وجه، قبل المباراة وعقب انتهائها وخروج الجماهير من المدرجات.

وفي نفس السياق، حضر وزير الرياضة استلام لاعبي النادي الأهلي لكأس البطولة، عقب انتهاء المباراة، وشاركه في تلك اللحظات مجموعة من المسؤولين، سواء من الاتحاد الأفريقي، أو الاتحاد المصري، إلى جانب الكابتن الكبير/ محمود الخطيب، الذي يترأس النادي الأهلي في الفترة الحالية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *