التخطي إلى المحتوى

أعلنت الحكومة الجزائرية، استئناف رحلات الطيران الداخلية مرة ثانية، بدءً من 6 ديسمبر الجاري، عقب التوقف الذي بدأ في مارس الماضي، بسبب تفشي الفيروس المستجد في الولايات، مؤكدةً، أن الرحلات من الولايات الجنوبية، وإليها ستعمل بكامل طاقتها، بينما شمال البلاد، سيتم إطلاق نصف الطاقة فقط.

وفي نفس السياق، أشارت السلطات، أنه بإمكان المساجد، التي تستوعب أعداد مصلين يزيدون عن 500 فرد، الفتح مجددًا، بدءً من الغد، مع الأخذ في الاعتبار، جميع الإجراءات الوقائية، والاحترازية، والحرص على الفتح التدريبي والمرن، وذلك بمراقبة الجهات المعنية، وذلك عقب موافقتها على الفتح للمساجد التي تستوعب أكثر من ألف فرد في الأشهر الماضية.

ومن جهة أخرى، قامت السلطات بمد حظر التجوال خلال ساعات الليل في 32 ولاية، والتي تبدأ من الساعة الثامنة مساءً، وتنتهي في الساعة الخامسة صباحًا يوميًا، مع الاستمرار في حظر النشاط الرياضي، وإغلاق الساحات الرياضية، والنوادي، وجميع الأماكن الترفيهية، بما فيها المراكز الثقافية.

وإلزام المتاجر بالإغلاق التام يوميًا في الساعة الثالثة ظهرًا، وخصوصًا متاجر بيع الأجهزة الكهربائية، ومستلزمات الرياضة، ومتاجر بيع الحلويات والديكورات، وكذلك الحال في المطاعم، ولكن يُسمح لها بالاستمرار في العمل، على أن يكون البيع قاصرًا على التوصيل حتى باب المنزل.

وأشارت الحكومة، إلى أنه حتى الآن يُمنع تمامًا أي تجمعات لأفراد، وخصوصًا في التجمعات العائلية، التي تفرضها الحفلات، مثل الزفاف وأعياد الميلاد في جميع الولايات الجزائرية، وذلك يرجع إلى تفشي الفيروس بنسبة كبيرة، حيث أن الدولة تعتبر هي أكثر الدول الأفريقية تضررًا بهذه الجائحة.

  وفاة السلطان قابوس بن سعيد حاكم سلطنة عُمان

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.