التخطي إلى المحتوى

قام الشيخ/ نصر بن عامر الحوسني، وكيل وزارة العمل العُمانية، بتوقيع بروتوكول تعاون مع شركة هواوي، من أجل تدريب 300 شاب من خريجي هندسة الاتصالات، لمدة ثلاث أعوام، حتى يكونوا قادرين على دخول سوق العمل، بخبرات تنافسية، تؤهلهم على النجاح، والوفاء بمتطلباته الحالية، وخصوصًا في مجال التكنولوجيا، وإعطاء المتميزين منهم، فرصة عمل، برواتب متميزة.

وأكد الحوسني، أن الاتفاقية تنص على تدريب الطلاب عمليًا ونظريًا، على ثلاث دفعات سنوية، بالإضافة إلى تقديم التأمين الصحي لهم أثناء التدريب، مشيرًا، إلى مدى أهمية الاهتمام بالكوادر البشرية، وتدريبها، حتى تكون مواكبة لتطلعات سوق العمل، وما يطرأ عليه من مستجدات، وتقوم فرص التدريب على استخدام التقنيات العالمية، معتمدين على معدلات الطالب الجامعية، ومدى حرصهم على دخول العمل بنفس المجال، حتى يكون التدريب فعال.

وأضاف، أن التدريب سيضيف إلى الطلاب الكثير من الخبرات، لتأهيليهم للمنافسة في مجال تقنية المعلومات، وسيتم إعطائهم الفرصة والأولوية للحصول على وظائف في نفس المجال.

ومن جانبها، أعربت سفيرة الصين في عُمان، لي لينغ بنغ، عن سعادتها بكافة الاتفاقيات التي تتم بين الدولتين، وخصوصًا في المجال الاقتصادي، مشيرةً، إلى أن برامج تمكين الشباب من سوق العمل، تؤكد على دور الشركة في الاستثمار في الكوادر البشرية، وتفعيل دورهم في النمو الاقتصادي.

ومن ناحيته، أكد رئيس شركة هواوي، يي شيانغ، أن التطور التكنولوجي الذي شاهده العالم أجمع خلال الفترة الماضية، وخصوصًا خلال عام 2020، لا بد من تقديره، والالتفات له، حيث أن جائحة الفيروس المستجد، كان لها يد كبرى في دفع الدول إلى مواكبة التكنولوجيا واستخدامها في إتمام كافة الأعمال، مضيفًا، أن التدريب الجديد، يتناسب مع أهداف رؤية عمان 2040.

  النظام الإلكتروني للمساجد من وزارة الأوقاف العُمانية

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.