تحرص وزارة التضامن الاجتماعي على تفعيل برامج متعددة لدعم مواهب الأطفال، سواء من الناحية الفنية أو الغنائية، ولهذا حضرت اليوم، الدكتورة/ نيفين القباج، وزيرة التضامن، احتفالية كورال أطفال مصر، والذي أقيم من خلال خشبة مسرح الجلاء، والتي تهدف إلى تقديمهم كمثال يقتضى به، ولتفعيل الصورة الإيجابية التي تقوم بها الوزارة لدعم دور الرعاية الاجتماعي، وإظهار الجانب الإيجابي الذي يعمل على تعزيز الثقة لدى الأطفال في أنفسهم، وفي الإمكانيات التي يمتلكونها.

وتعتبر مبادرة كورال أطفال مصر، من أهم المبادرات التي تدعم الوزارة بها الأطفال الذي حُرموا من الرعاية الاجتماعية والتعليمية في مصر، وتقديمهم للمجتمع بصورة مميزة، من خلال المهرجانات التي تشرف عليها الوزارة، سواء في مصر أو خارجها.

وعبرت القباج، عن سعادتها بما قدمه الأطفال الموهوبين خلال الاحتفالية، ووصفتهم بأنهم أبناء الوزارة، وعبرت عن شكرها إلى قائد الفرقة المايسترو/ سليم سحاب، مؤكدة، على أنهم من أفضل النماذج التي تعبر عن النجاح رغم العقبات والتحديات، وأن الوزارة ستظل تقدم لهم الدعم والمساندة، بالاشتراك مع الجهات المعنية، حتى يحققون ما يطمحون إليه ويحلمون به.

وأكدت، أنها في غاية السعادة بعد مشاركة ما يزيد عن 100 طفل ممثلين عن ثلاثة محافظات مصرية في العرض اليوم، مضيفةً، أن ذلك كان فرصة إيجابية، لغرس مفاهيم الثقة والمواطنة لديهم، والتعرف على قدراتهم الخاصة، وكيف أنهم يتفانون في العمل، لتقديم أفضل ما لديهم، شاكرةً، جميع القائمين على رعايتهم، وتوفير كل ما يحتاجون إليه.

وأشارت، إلى أن الوزارة لا تألو جهدًا في سبيل تقديم الدعم والمساعدة لجميع الأسر الفقيرة في مصر، ويظهر ذلك جليًا من خلال التوسع في أواصر الرعاية، والحماية الشاملة لهم، وأن هذا هو كل ما يحتاج إليه المجتمع، حتى يسوده الثقة والأمل، ولا يوجد أفضل من هؤلاء الأطفال لنشر ذلك.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.