أعلن بنك برقان أحد أشهر البنوك الكويتية العريقة، عن إطلاق خدمة التحكم في المعاملات، بالتعاون مع فيزا، والتي تفتح المجال أمام مستخدمي البطاقات التي يطلقها البنك لإنهاء كافة المعاملات من أي مكان، وعلى مدار اليوم، وبهذه الخدمة استطاع أن يحظى البنك بصفة البنك الأول الذي يقدم الخدمة الفريدة من نوعها، والتي تقدم فرصة إدارة المعاملات المصرفية عن بعد، عبر التطبيق الذكي للبنك، أو من خلال الإنترنت، دون الحاجة إلى اللجوء إلى خدمة عملاء البنك، أو زيارة أحد فروعه في الكويت.

وبعد تدشين خدمة Visa Transaction Control، سيحظى عملاء مصرف برقان الكويتي بأمان أكثر، وراحة، عند استلام البطاقات، ووضع كافة البيانات عليها، وبالتالي يتم التحكم في النفقات بشكل سهل، وعمليات الشراء، وكافة المعاملات البنكية، وهناك ثلاثة أنواع على وجه الخصوص يمكن التحكم بهم، على رأسهم منع المعاملات الإلكترونية، أو تقييدها بمبلغ معين، والدفع الإلكتروني بدون لمس، والتحكم في المعاملات المصرفية بشكل شخصي عند زيارة المولات التجارية، وكافة التعاملات التي تُجرى عن طريق استخدام نقاط البيع، أو المحفظة الإلكترونية.

ومن ناحيته، أكد ساكت جاجو، رئيس إدارة البطاقات بالبنك، على سعادة الإدارة بالتعاون والشراكة مع فيزا، حتى يكون للبنك الريادة في إطلاق خدمات التحكم VTC، مؤكدًا أن الهدف منها تدشين كافة وسائل الراحة للعملاء، عن طريق خدمات رقمية جديدة ومبتكرة، تمنع كافة أساليب الاحتيال الممكنة، وكذلك تتميز بسهولتها، حتى يستطيع الجميع التعامل معها، ومن ثم التحكم في الحسابات بأعلى مستويات الاحتراف دون جهد.

ومن جانبه، قال مدير فيزا، أنكوش ديفاداسون، أنه في غاية السعادة بالخدمة الجديدة التي تم إطلاقها، بأساليب مبتكرة، وبخيارات متعددة، حتى تكون نافذة أمام العملاء لمنع الاحتيال، وتوفير تجربة رقمية فريدة، تساعد في دفع عجلة النمو، وتسهيل فرص مراقبة الحسابات المصرفية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.