التخطي إلى المحتوى

قام الدكتور/ أحمد مصطفى، رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة، للغزل والنسيج، بتوقيع بروتوكول تعاون مع هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، من أجل استغلال الأراضي التي تمتلكها الشركة، والقيام بتطويرها، وفق أحدث الآليات والأساليب، وذلك في إطار التوجيهات القيادية، بضرورة التنسيق بين القطاعات والمؤسسات الحكومية، لتحقيق استقادة كبيرة من أصول الدولة، واستغلالها كما يجب أن يكون، وقد مثل الهيئة في التوقيع، الدكتور/ مازن حسن، نائب الرئيس، للشؤون المالية، وشهد حفل التوقيع، كلًا من وزير الإسكان، الدكتور/ عاصم الجزار، ووزير قطاع الأعمال العام، السيد/ هشام توفيق.

ومن جانبه، قال توفيق، أن الوزارة تسعى نحو الاستفادة من الأراضي التابعة للشركة، ولهذا قامت بتغيير استخدامها للاستخدام السكني والمختلط، حتى تم تحقق استفادة كبرى من الاستثمار بها، موضحًا، أن الشركة ستحسن استغلال العائد المادي من الأراضي في تمويل مشروعات تطوير شركات الغزل والنسيج، المتعلقة بها، والذي تصل تكلفته إلى أكثر من 21 مليار جنيه مصري.

ومن ناحيته، أشار وزير الإسكان، إلى أن التعاون بين الهيئة العمرانية، والشركات المنتسبة إلى قطاع الأعمال، ستحقق للدولة نجاحات كبيرة، وسيتم الاستفادة من الأصول المتوفرة، لافتًا، أن الهيئة وفق هذا البروتوكول الجديد، ستتعاون في تطوير الأراضي التي لم يتم استغلالها بعد، والخاصة بالقابضة والشركات التابعة لها، وستقوم بتجهيز مخطط عمراني لسرعة تنفيذ الأعمال المقررة لتلك الأراضي، وبناء وحدات بيع عليها، وشراء جزء من الأراضي التي لم تستغل بعد.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *