كشفت وزيرة الهجرة، السفيرة/ نبيلة مكرم، عن تركيز الوزارة في الوقت الراهن، في التعامل مع الجيلين الثاني والثالث، من خلال مجموعة من البرامج التي تدشنها، والمستهدف بها الأطفال بالخارج، للتعرف على مفاهيم الأمن القومي المصري، وتصليح المفاهيم الخاطئة التي تصل إليهم من خلال مواقع التواصل الاجتماعي، مؤكدةً، من خلال المداخلة التي قامت بها، ببرنامج التاسعة، أن حملة أتكلم عربي مدعومة من كبار المسؤولين والفنانين، وعلى رأسهم الفنان محمد صبحي.

ولفتت السفيرة، إلى أن هناك الكثير من الأطفال، على الرغم من أنهم يعيشون في مصر، ولكنهم لا يجيدون التحدث باللغة العربية كما يجب أن يكون، وذلك يرجع إلى انتسابهم إلى بعض المدارس الدولية للغات، مضيفةً، أن المبادرة تعمل على تعزيز مكانة الهوية المصرية والعربية، وخصوصًا وأن الجمعة المقبلة تشهد احتفالات باليوم العالمي للغة العربية، موضحةً، أنها طالبت بتغيير صورة الملف الشخصي للفيس بوك، للتأكيد على أهمية اللغة العربية.

وأشارت مكرم، أن مصر في الفترة الأخيرة تشهد محاولات مكثفة لمحو الهوية، ولكن بالتزامن مع تلك الحملات، قمنا بعمل معسكرات كثيرة من خلال مواقع التواصل الاجتماعي، مستهدفين الأطفال في الكثير من الدول، للتأكيد على أهمية الهوية المصرية العربية، موجهة، شكرها إلى رئيس الجمهورية، الرئيس/ عبد الفتاح السيسي، على دعمه للمبادرة، والجهود التي يبذلها لدعم الوزارة من أجل الحفاظ على هوية مصر.

وأكدت، أن الفترة الحالية تشهد تطورات كثيرة في المحتوى، حتى يكون مناسب للأعمار التي نستهدفها، معتمدين على الكلمات العربية الأكثر شيوعًا وانتشارًا، ومحتوى آليته تعليم الحروف العربية، والدمج بين الحروف من أجل تكوين كلمات مفهومة، ويأتي ذلك من خلال النشاطات التي تقدم للأطفال، مؤكدةً، أن المبادرة ستكون فرصة رائعة لكي يتعرف الشباب والأطفال على مصر، وكافة التحديات الملقاة على عاتقها، لأن المصريين بالخارج هم السفراء الحقيقين للدولة، وينبغي أن يكونوا على علم ومعرفة جيدة بوطنهم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.