تُوج بنك مسقط على أنه أفضل مَصْرِف في الأعمال المصرفية الخاصة وذلك عام 2020، والسبب في أن يحوز على هذه الجائزة هي التسهيلات التي يقوم بها البنك والعروض التي يقدمها إلى عملائه للتسهيل عليهم والتي يعمل على تطويرها بشكل مستمر، مع تقدم الكثير من الحلول الاستثمارية لإدارة الثروات.

جميع المشاركات التي كان يقوم بها البنك في المدّة الماضية والخدمات والتسهيلات، التي كان يقدمها إلى جميع فئات البنك، كان سبب واضح في أن يحوز على جائزة أفضل بنك لهذا العام، ومن بينها تقدم فرص الاستثمار في جميع الأسواق العالمية، ويتم هذا بواسطة منصة يعمل عليها مجموعة من العاملين المؤهلين وذوي الخبرة في إدارة المنصة، لتقديم الأفضل إلى العملاء بشكل دائم ومستمر.

ولقد ذكر  “عبد الناصر الرئيسي”، نائب مدير عام الأعمال المصرفية في بنك مسقط، ويحرص على تقديم خِدْمَات مميزة ومناسبة للجميع، والعديد من التسهيلات والاستثمارات العالمية وذلك من خلال تقديم العديد من الخيارات، ونظرًا لأن البنك يعتمد على أحدث وأفضل استراتيجية للعمل وتطويرها بشكل مستمر، والمعايير التي كانت سبب في نجاحه، وأن لهم دور مستمر في تطوير مختلف الخِدْمَات، لهذا السبب فإنه يستحق أن يحوز على هذه الجائزة.

كما أن الخِدْمَات التي يقدمها وتمكنهم من الاستثمار تعدّ وسيلة للازدهار في وقت قصير، ومن ضمن هذه الخِدْمَات أنه يمكنك إنجاز ما تحتاج إليه من خِدْمَات عن طريق الإنترنت، مثل تحويل العملاء والودائع والتحويلات الدولية والمحلية، وغيرها من الخِدْمَات المصرفية التي يمكنك القيام بها بواسطة الأنترنت، أو من خلال التطبيق عبر الهاتف، والذين الذين يحصلون على خِدْمَات الإنترنت المختلفة يتم تقديم بطاقة خَصْم لهم مع العديد من المزايا المختلفة، نظرًا لأن المصرف يقدم العديد من الخيارات وإن هذا كان سبب في أن يصبح الأفضل بين البنوك.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.