وجهت، وزيرة الهجرة، وشؤون المصريين بالخارج، السفيرة/ نبيلة مكرم، جزيل الشكر، والامتنان، إلى الهيئة العامة للاستثمار، برئاسة، المستشار/ محمد عبد الوهاب، وذلك على الفرص التدريبية التي تدشنها الهيئة للشباب الدارسين بالخارج، في فترة إجازاتهم الرسمية في مصر، مؤكدة، على أن تلك الفرص تمنح الشباب فرصة للتعرف على آليات العمل في الأجهزة والقطاعات بالدولة، وأن حصولهم على التدريب بالهيئة سيعمل على جذب مزيد من الاستثمارات الناجحة لمصر، وإزالة التحديات الملقاة على عاتق المستثمرين.

وأشارت مكرم، أن التعاون المثمر مع الهيئة، خدم أعداد كبيرة من المصريين بالخارج، خصوصًا عقب توفير الهيئة لوحدة كاملة لهم، وللمستثمرين منهم، وهذا كان له أثر إيجابي في تنشيط الاستثمار، بأنواعه، سواء أكان أجنبي، أو مصري.

ومن ناحيته، أكد عيد الوهاب، أن الهيئة تبذل كافة جهودها من أجل توعية الشباب بالخارج بأحدث الفرص الاستثمارية في مصر، والأطر الاقتصادية المهمة، والتشريعية، التي عكفت الدولة على تقديمها في الفترة الأخيرة، وكيف أن هناك وقوانين وُجهت لصالح المستثمرين، لأجل التسهيل عليهم، ومن أجل استقطاب الشباب، باعتبارهم كوادر أساسية تسهم في تحقيق النمو الاقتصادي.

وأوضح، أن البرامج التدريبية، يتخللها تقديم كافة المعلومات الفنية، التي يحتاج إليها الشباب بالخارج، للتعرف على قوانين الاستثمار الجديدة، وآخر التعديلات التي أجريت عليه، وكذلك الفرصة التي أصبحت متوفرة عبر الخريطة الاستثمارية المصرية، علاوةً على، الخطوات اللازم اتباعها من أجل تأسيس الشركات، والتعرف على الأشكال القانونية لها، وتقديم الوعي والثقافة لهم في مجالات مهمة، على رأسها ريادة الأعمال، والذي يأتي من خلال مركز فكرتك شركتك.

حيث أن هذا المركز يقدم خدمات متنوعة مجانية، لصغار المستثمرين، ورواد الأعمال، حتى تكون خير نبراس يحتذى به لتنمية المشروعات والتخطيط لها، إلى جانب الزيارات الميدانية التي تقدم، وعلى رأسها زيارة مركز خدمات المستثمرين بالقاهرة، وبعض المناطق الاستثمارية الأخرى.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.