ارتفع سعر الذهب في مصر بشكل كبير، حيث سجلت منذ مطلع العام الجاري، زيادة وصلت إلى 25 جنيهًا للجرام وذلك خلال الأسبوع الأول من يناير 2020، في بداية تعاملات سوق الصاغة، إذ ارتفع السعر لكافة العيارات بمقدار 15 جنيها للجرام، تماشيًا مع الزيادة الكبيرة في سعر أوقية الذهب في الأسواق العالمية، والتي شهدت ارتفاعًا تجاوز نسبة 3.2%، وذلك خلال جلسات التداول على المعدن الأصفر.

وقد تسبب تراجع سعر الدولار الأمريكي أمام العملة الوطنية في مصر بشكل لافت خلال 2019، في إبطاء موجة صعود أسعار المعدن النفيس بمصر رغم ارتفاع الأسعار العالمية، ويرجع محللون ذلك الارتفاع إلى الاضطرابات الأمنية التي تشهدها منطقة الشرق الأوسط، وفي ظل تراجع العالمي لسعر الدولار الأمريكي.

سعر الذهب في مصر

وكشف أحد تجار الذهب، بسوق الصاغة في مصر أن عيار 18 سجل 605 جنيهات للجرام، في حين وصل سعر عيار 21 إلى 705 جنيهات للجرام، بينما وصل سعر الجرام من عيار 24 إلى 805 جنيهات، وسجل سعر الجنيه الذهب 5640 جنيها مصريًا، مشيرًا إلى أن قابلية هذه الأسعار للزيادة مدفوعًا بصعود الاستمرار في ارتفاع سعر الأوقية والتي سجلت أكثر من 1577 دولاراً أمريكيًا إلى الآن.

وقال مصدر مطلع بشعبة الذهب، إن سعر المعدن الأصفر سجل أعلى مستوياته العالمية خلال أكثر من 5 أشهر، مدفوعًا بموجة الاضطرابات الحاصلة حاليًا بين أمريكا وإيران واشتعال الأزمات السياسية والتي تنذر بحرب في منطقة الشرق الأوسط، لافتاً إلى أن الذهب حقق أعلى أداء له خلال عشر سنوات، حيث سجل سعر الأوقية ارتفاعًا كبيرًا لاسيما بعد حالة التوتر التي أعقبت قيام أمريكا باغتيال القائد الإيراني قاسم سليماني، مع توقعات عالمية استمرار صعود ارتفاع أسعار المعدن الأصفر.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.