التخطي إلى المحتوى

وقعت وزارة الكهرباء، والطاقة المتجددة، بروتوكول تعاون مع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات،اليوم الخميس، يتم بموجبه إتاحة العديد من الخدمات المقدمة من وزارة الكهرباء على منصة مصر الرقمية الجديدة، وبحسب الدكتور/ محمد شاكر وزير الكهرباء، أن البروتوكول يأتي في إطار سعى الوزارة إلى ربط الشبكة الكهربائية بتكنولوجيا المعلومات، وتنفيذًا للتوجه الحكومي نحو تحول رقمي للخدمات.

لتنفيذ خطة التحول الرقمي

وأكد شاكر، على أن هذا البروتوكول ينطلق من إستراتيجية الدولة للتنمية المستدامة، حيث تسعى الحكومة وتبذل خطوات مهمة لتنفيذ خطة التحول الرقمي وتحديث كافة آليات العمل في كل الجهات، وذلك بقصد تحويل اقتصاد الدولة إلى كيان يعتمد بشكل كامل على قائم التكنولوجيا.

وأشار شاكر، إلى أن الخدمات التي تقدمها وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة للمواطن تعد مهمة جدًا في تحسين نوعية الحياة، ومن خلال هذا البروتوكول سوف يمكن للوزارة تحسين كافة خدماتها ومستوى الأداء والتواصل مع المواطنين.

كما يمكنها من التطبيق للمعايير الخاصة بالحكومة الإلكترونية، إضافة إلى ميكنة كافة الخدمات باستخدام أحدث التقنيات في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، لافتًا إلى أن الرئيس عبد الفتاح السيسي، وجه بتعظيم الاستفادة من تطبيقات تكنولوجيا المعلومات في عملية تحول المجتمع لمجتمع رقمي، وبناء عليه سوف تتحول شبكة الكهرباء بشكل تدريجي إلى شبكة ذكية.

تعزيز استخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات

وأكد دكتور/ عمرو طلعت وزير الاتصالات، على أن البروتوكول يأتي في إطار الجهود المبذولة من كافة الوزارات للنهوض بالقطاع الحكومي من خلال الاعتماد على التكنولوجيات الحديثة، مشيرًا إلى دور وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، في تنفيذ خطة الدولة للتحول الرقمي، والعمل على إتاحة كافة الخدمات الحكومية بطريقة رقمية، تتسم بالسهولة واليسر وتتسم بالجودة والكفاءة.

وأشار طلعت، إلى أن من ضمن أهداف البروتوكول تعزيز استخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في قطاع الكهرباء، وهو ما يحقق الشفافية ويسهم في رفع كفاءة العمل وتحسين جودة الخدمة المقدمة للمواطنين، علاوةً على تقديم الدعم الفني للشركة القابضة لكهرباء مصر في التطبيقات المتخصصة باستخدام تكنولوجيا المعلومات، فضلاً عن بناء وتعزيز قدرات العاملين بوزارة الكهرباء، في نطاق الاستخدام لأدوات وتكنولوجيا المعلومات.

تجدر الإشارة إلى أن مدة البروتوكول عامين، ويتضمن إتاحة كافة الخدمات المقدمة من الكهرباء بطريقة إلكترونية على بوابة مصر الرقمية، إضافة لإنشاء وتفعيل التطبيق على الهواتف الذكية، يتم من خلاله تسجيل قراءة العداد عن طريق المشترك، وإرسال صورة العداد ومعها القراءة الخاصة به إلى قاعدة بيانات وزارة الكهرباء حيث يتم من خلال البرنامج تسجيل الموقع الجغرافي للعداد، وربطه بالرقم القومي للمواطن، عقب الاستخدام الأول للتطبيق.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *