التخطي إلى المحتوى

شهر رمضان المبارك من الشهور العظيمة التي ينتظر حلولها كافة المسلمين في جميع أنحاء العالم، يتميز شهر رمضان المبارك بأنه شهر الخير والبركة والرحمة والدعاء المجاب، كما أنه شهر القرآن الكريم الذي تنزل فيه أعم كتاب على خير البشرية محمد صلَّ الله عليه وسلم، وفيه يتواد المسلمون ويتراحم فيما بينهم، ويتسارع المسلمون في شهر رمضان على فعل الخيرات والدعاء لما له من فضل عظيم وأجر كبير.

دعاء رابع يوم رمضان

حرص النبي محمد صلَّ الله عليه وسلم على الدعاء في شهر رمضان، كما حث المسلمين عليه، لما له من فضل عظيم، كما أن دعاء شهر رمضان مجاب، هذا ويحرص المسلمين على اتباع أوامر النبي صلَّ الله عليه وسلم والاقتداء بسنته، فقد دعا النبي الكريم في رابع أيام شهر رمضان هذا الدعاء:

وقد دعا النبى محمد صلى الله عليه وسلم فى اليوم الرابع من رمضان، عن ابن عَبَّاسٍ، عَنِ النَّبِيِّ صلى الله عليه و آله: “اللَّهُمَّ قَوِّنِي فِيهِ عَلَى إِقَامَةِ أَمْرِكَ، وَأَوْزِعْنِي لِأَدَاءِ شُكْرِكَ بِكَرَمِكَ، وَاحْفَظْنِى بِحِفْظِكَ وَ سِتْرِكَ يَا أَبْصَرَ النَّاظِرِينَ”.


إلى جانب أن الدعاء مستجاب في شهر رمضان، فإن كافة العبادات لها أجر عظيم في هذا الشهر المبارك، فقد حثنا نبينا الكريم على صيام نهار شهر رمضان وقيام ليله، والتصدق على المساكين وإخراج الزكاة، وتجنب المنكرات من القول والفعل، ويعتبر شهر رمضان المبارك بداية جيدة لكل من أراد أن يتوب إلى الله، ففيه تقبل التوبه وتكون الحسنة مضاعفة أضعافاً كثيرة، كما أن شهر رمضان المبارك هو شهر الصبر، ففيه يروض المسلم نفسه للابتعاد عن شهواته ابتداءً من ترك الطعام والشراب وحتى ترك المنكرات والمعاصي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *