التخطي إلى المحتوى

تشير معدلات إشغالات الفنادق المصرية خلال العام الجاري إلى حدوث حالة تحسن بالنشاط السياحي، وذلك بالرغم من التداعيات السلبية لـلجائحة، وضعف الحركة السياحية على مستوى العالم، وفي هذا الصدد، ذكرت مجلة “هوتيلير” المتخصصة في تغطية النشاط، والخدمات الفندقية في منطقةالشرق الأوسط، أن معدل إشغالات فنادق مصر قد شهد فعلياً خلال الرابع الأول من عام 2021 زيادة مطردة، وتوقعت المجلة أنه خلال العام الحالي سوف يصل معدل الزيادة لـ62%.

نمو متواصل

وذكر تقرير “هوتيلير” بأن الفنادق المصرية استقبلت نحو نصف مليون سائح منذ بداية العام، وأنه بالرغم من أن الفنادق تعمل بنصف طاقتها إلا أن معدلات إشغالها وصلت إلى لـ45% بالربع الأول من هذا العام، لافتًا إلى أن معدل الإشغال في شهر يناير بلغ 25%، ووصل إلى الثلاثين بالمائة خلال فبراير، وحافظ على ارتفاعه المطرد فوصل خلال مارس الماضي إلى 45%، وشهدت محافظة البحر الأحمر تليها شرم الشيخ ثم محافظة جنوب سيناء أعلى نسب إشغال.

وأشارت “هوتيلير” إلى تقرير “كوليرز إنترناشيونال”، وهي شركة متخصصة فى مجال خدمات الاستشارات العقارية والفندقية، والذي توقعت فيه أن يشهد متوسط عائد الغرف الفندقية فى مختلف المقاصد السياحية الرئيسية المصرية حالة من النمو المتواصل خلال العام الحالي، لافتة إلى زيادة معدلات الإشغال التي شهدتها الغرف الفندقية في كل من مدينتي الغردقة وشرم الشيخ، والتي بلغت نسبتها 57٪  و50٪ على التوالي، مرجحة أن ترتفع تلك النسبة إلى 62 بالمائة خلال العام الحالي، وأن تحقق فنادق محافظتي القاهرة والإسكندرية معدلات إشغال تصل إلى نحو 41%.

إيرادات أعلى

وسلط تقرير “هوتيلير” الضوء على تصريحات غادة شلبي، نائبة وزير السياحة والآثار، التي قالت أن إيرادات وعائدات السياحة في مصر، تراوحت بين الـ600 مليون و800 مليون بغضون الربع الأول من العام الحالي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *