التخطي إلى المحتوى

أتاحت منصة إحسان الخيرية التبرع عبر خدمة فُرجت بهدف التفريج عن السجناء في شهر الخير، من ينطبق عليهم ضوابط استخدام الخدمة والتي خددتها وزارة الداخلية، وبالتالي تعمل على تعجيل عودة الموقوفين بسبب القضايا المالية إلى أهليهم، ولم شملهم وإدخال الفرحة والسرور على قلوب أبنائهم وأهليهم بشكل عام، وبالأخص بعد تدشين الحملية الوطنية للعمل الخيري منذ ساعات قليلة، وبدء استقبال مشاركات أهل الخير من الأفراد والشركات والمؤسسات لمد يد العون تلك الفئات الأشد احتياجاً.

دعت المنصة الخيرية إحسان إل مد يد المساعدة للأشخاص من هم سجناء القضايا المالية في المملكة، كي يتم سداد ديونهم ومساعدتهم على قضاء شهر رمضان المبارك في وسط عائلاتهم، عبر التبرع من خلال خدمة فُرجت في منصة إحسان، والاستفادة من المزايا المتاحة، التي تعتمد على التقنيات الرقمية، وتسهل الإجراء وعملية التحقق، كي يطمئن المتبرع أن تبرعه ذهب في محلة ولمن يستحق، كما توفر تقديم تبرعات في شكل هدايا ويمكن إخفاء هوية المتبرع.

خدمة فرجت منصة إحسان

ألية التسجيل في منصة إحسان تميز بالسهولة وتعتمد على رقم الهاتف الجوال في داخل المملكة، أهم المزايا التي تقدمها منصة إحسان للمستخدمين والمتبرعين تشمل على الأتي:

  1. توفير خيارات دفع متنوعة وبوسائل آمنة.
  2. إمكانية استعراض لكل الحالات والتحديث للمعلومات.
  3. متابعة الحالة عبر استخدام برنامج غراس.

جدير بالذكر أن انطلاق الحملة الوطنية للعمل الخيري كان من يوم الجمعة 16 أبريل، والحملة مستمرة عبر منصة إحسان الخيرية طيلة أيام شهر رمضان المبارك، وذلك تحت الدعم السخي من قيادة المملكة الرشيدة وفي المقدمة خادم الحرمين الملك سلمان بن عبد العزيز، وما قدمه من تبرع كبير بقيمة 20 مليون ريال سعودي، وكانت بادرة لها صدى كبير في المملكة والدول العربية، حيث انهالت بعدها المساهمات من فاعلي الخير.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *