التخطي إلى المحتوى

إطلاق استمارة تعيينات مشروع بغدادنا من أجل تقديم طلب تعيين شركة دار الكنوز للمقاولات والتجارة، بالتعاون مع أمانة بغداد، حيث تم نشر جدول الاختصاصات المطلوبة بعدد 20 ألف فرصة وظيفية، وتحديد العناوين الوظيفية والعدد المطلوب تعيينه وفق كل مسمى، مع التنويه عن بعض الضوابط والمحددات الواجب الالتزام بها ومنها عدم تكرر إرسال اكثر من طلب تعيين عن طريق ملئ الاستمارة الإلكترونية أكثر من مرة، حيث تم التأكيد على إهمال الطلب في تلك الحالة إن وجدت.

تنويه  هام: نفت أمانة بغداد فتح أو إطلاق درجات وظيفية على ملكها، وأكدت شركة دار الكنوز الخبر

مواعيد التقديم على استمارة تعيينات مشرع بغدادنا 2020 تبدأ من اليوم 22 فبراير، وتستمر فترة تقديم طلب التعيين على رابط الاستمارة الإلكترونية لشركة دار الكنوز للمقاولات والتجارية، من خلال موقعها الإلكتروني على شبكة الإنترنت لمدة 20 يوم، على أن يكون رابط تسجيل البيانات متاح على مدار 24 ساعة، حتى أخر يوم من فترة تقديم الطلبات وهو يوم 12 مارس 2020 المقبل.

رابط استمارة تعيينات مشروع بغدادنا 2020

تعرف في بداية الأمر على العناوين الوظيفية المتاح التقديم عليها ضمن وظائف مشروع بغدادنا، من خلال جدول الاختصاصات المطلوبة المرفق أدناة، لشغل 20 ألف وظيفة، ومن بين العناوين الوظيفية، مهندس، قانوني و ملاحظ و محاسب، ومبرمج، ومدقق، وغيرها، وتقبل التقديم للحاصلين على درجات البكالوريوس أو الماجستير أو الدكتوراه، بجانب الوظائف التي تقبل خريجي الدراسة الابتدائية وحتى الإعدادية كما هو مبين أدناة.

اختصاصات تعيينات مشروع بغدادنا
اختصاصات تعيينات مشروع بغدادنا

 

يمكن الدخول على رابط استمارة طلب تعيين مشروع بغدادنا وتسجيل البيانات المطلوبة، وعقب انتهاء فترة التقديم ستكون شركة دار الكنوز بتقديم طلبات التعيين لرئاسة مجلي الوزراء لعقد المقابلات لمن سيقبل طلبه من المتقدمين ويكون مستوفي الشروط.

تحديث: مع انتهاء ثاني يوم عقب تدشين رابط استمارة مشروع بغدادنا الإلكترونية، حدثت بعض المشاكل التي اشتكى منها المتقدمين، كان في بدايتها صعوبة الدخول وإرسال طلب التعيين، وكان ذلك جراء الزخم الشديد لإقبال الباحثين عن العمل من اجل إرسال طلبات التعيين، والأمر الثاني هو الاستفسار عن من لهم حق تقديم طلب تعيين مشروع بغدادنا، ولم يكن هناك تحديد لمنطقة معينة وقال شركة دار الكنوز أن المشروع من الممكن أن يتمدد لباقي المحافظات العراقية مستقبلاً.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *