التخطي إلى المحتوى

نطرح التفاصيل الكاملة عن مبادرة فرصة العمر لتمويل برامج التعليم الفني عقب إعلان وزارة التضامن الاجتماعي عن إطلاقها حيث صرحت وزيرة التضامن، نيفين القباج بأن تدشين المبادرة الجديدة يأتي بغرض تمويل برامج التدريب والتعليم الفني، وذلك تحت إشراف بنك ناصر الاجتماعي مشيرةً إلى أن تلك المبادرة، تندرج تحت بند إيمان الوزارة الكامل بالدور الإيجابي الذي من شأنه أن تحققه الشراكة بينها وبين القطاع الخاص في دعم المجتمع المدنى بشتى طوائفه، ويعد واجباً وطنياً من ِشأنه تحقيق تنمية الوطن وتحقيق مزيد من الإنجازات الساعية للتطوير والتقدم.

وجاء ذلك خلال اجتماع القباج مع كل من رئيس مجلس بنك ناصر الاجتماعي، ورئيس مجلس إدارة مجموعة شركات غبور، المهندس رؤوف غبور، والتي تم فيها توقيع الأطراف على بروتوكول تعاوني مشترك فيما بين مجموعة شركات غبور، وبين بنك ناصر، على غرار دعم برنامج التدريب التشغيلي وتمويله عن طريق أكاديمية غبور للتدريب، والتي تتوجه ببرامجها التدريبية في المقام الأول لخريجي وخريجات الجامعات والمعاهد الفنية التي تحت إشراف مؤسسة غبور.

توقيع بروتوكول مبادرة فرصة العمر
بروتوكول مبادرة فرصة العمر

وعبرت القباج عن سعادتها بإتمام الشراكة شركات غبور، بالتعاون مع إدارة بنك ناصر الاجتماعي مؤكدةً عن توفير 2000 منحة مقدمة من وزارة التضامن الاجتماعي، بخصومات تبلغ 50% من المبلغ المفترض سداده للتدريب شريطة أن يستمر التدريب، وهو الهدف الرئيسي من تفعيل مبادرة فرصة العمر لتمويل برامج التعليم الفني الجديدة.

  التضامن تطلق مبادرة دعم العودة الآمنة للمدارس بالتعاون مع الهلال الأحمر

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.