التخطي إلى المحتوى

تقدم المملكة العربية المساعدات المالية بما يقرب من ملياري دولار بواسطة الملك سليمان وذلك من أجل تعزيز عملية التغذية للبلاد، وبهذا الأمر يعزز الملك سليمان من شأن أكثر من ثماني وخمسين دولة من المحتاجين للسلع الغذائية من الدول العربية الشقيقة، وتقع على رأس هذه الدول دولة اليمن، وقد تم أكثر من 631مشروعا يستهدف من خلاله السلاسل الغذائية بشتى أنواعها كاللحوم والتمور وأيضا توفير الاحتياجات المخصصة للأطفال كما أنها تقدم الكثير من المساعدات الخاصة بشؤون الزراعة حتى يقع على اللاجئين والمجتاجين كل الاستفادة.

دور المملكة في تقديم المساعدات للبلاد

  • قدمت المملكة العربية الكثير من المساعدات المالية للبلاد.
  • وأكثر دولة قد لاقت حظ وفير دولة اليمن وذلك من خلال تعزيز عملية التغذية للبلاد.
  • حيث حصلت على الكثير من المشاريع المقدمة من قبل  المملكة لتصل إلى أكثر من 125 مشروع، متضمن كافة البلاد التابعة لدولة اليمن.
  • وتم تحديد نصيب كل دولة بمبلغ يصل إلى  500مليون دولار.
  • وتستهدف هذه التبرعات نحو ثلاثة عشر مليون للمستفيدين من الفئات الأكثر احتياجا شهريا.
  • من المؤكد أن فقدان السلع الغذائية و المجاعة تشكل أكبر مخاطر على الحياة الإنسانية، ودائما ما تسعى دول الاتحاد والدول النامية إلى مكافحة هذه المخاطر.
  • فبسبب هذه المخاطر تتهدد حياة عدد كبير من الأشخاص، كما أنها أحد الأسباب الرئيسية التي تؤدي إلى الوفاة.
  • وبهذه التبرعات قد نجدت اليمن من المجاعة التي كانت ستؤول إليها.
  • فبدون التبرعات كانت اليمن ستفقد أرواح من أبناءها بشكل كبير، وبذلك ساهمت المملكة في إنقاذ عدد كبير من الأرواح.
  • كما تحرص المملكة على تقديم المساعدات ذات قيمة غذائية كبيرة للفئات الأكثر احتياجا.

تعزيز عملية التغذية للبلاد من خلال المملكة السعودية

تسعى المملكة السعودية الى تقديم أكبر قيمة غذائية عالية للمحتاجين من الطعام فيتم تقديم:

  • السلع الغذائية الأساسية التي تحتوي على سعرات حرارية أعلى مثل الأرز، اللحوم، السكر، الدقيق، الزيت، الملح، البقوليات الأخرى وغير ذلك من السلع.
  • حيث تقدم لأسرة مكونة من ستة أفراد السعرات الغذائية المطلوبة خلال اليوم لمدة لا تقل عن شهر.
  • ويدعم المركز السعودي على رأسه القطاع الخاص بالأمن الغذائي، مسخرا له كافة الإمكانيات والأموال اللازمة له.
  كيفية أستخراج جواز السفر السعودي الإلكتروني الجديد من خلال أبشر

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.