أكد المركز الوطني للوقاية من انتشار الأمراض ومكافحتها، تخفيض وتقليل شرط التباعد الاجتماعي داخل المدارس والجامعات لطالبات والطلاب إلى 30 سم، وذلك ضمن تقليل الإجراءات الاحترازية بعد أن استقرت حالة الوباء داخل المملكة، حيث جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي تم عقده مؤخرا بشأن مناقشة تطورات الحالة الوبائية لفيروس كورونا وأهم القرارات التي تم اتخاذها بشأن إلغاء الإجراءات الاحترازية في مختلف المناطق والأماكن العامة.

إجراءات وزارة التعليم و تقليل شرط التباعد في المدارس

  • قامت وزارة التعليم بإعلان دليلا وقائيا لجميع الطلاب بشأن عودة الدراسة في المدارس بشكل حضوري في ظل الجائحة.
  • أعلنت إلغاء الشرط الخاص بقياس حرارة الطلاب عند مداخل المدرسة.
  • إلغاء استخدام الحواجز بين الطاولات.
  • وتم تعديل اشتراط التباعد داخل الباصات المدرسية.
  • منعت إحضار الجوالات والاكتفاء بإحضار صورة من تطبيق توكلنا توضح حالة الطالب.
  • اشترطت أن يتم حصول الجرعتين للطلاب للفئات من 12 عام أو أكثر.
  • كما تم تطبيق نظام التقويم الدراسي المكون من ثلاثة فصول للدراسة، يتكون كل فضل من 13 أسبوع، بينهم 12 اجازة خلال العام.
  • وما يقرب من 69 يوم غير إجازة، بما يعادل 183 يوم دراسي خلال 11 شهر.

أهم الإجراءات الصحية المستجدة في المملكة

  • إلغاء الالتزام بارتداء الكمامة الصحية في الأماكن العامة، واستمرار الالتزام بها داخل الأماكن المغلقة.
  • إتاحة رجوع الطاقة الاستيعابية الكاملة في المسجد الحرام والمسجد النبوي، واستمرار العمل بتطبيق توكلنا واعتمرنا.
  • إلغاء أنظمة التباعد الاجتماعي داخل الأماكن العام والمدارس والجامعات والمطاعم والسينمات ووسائل المواصلات.
  • السماح بإعادة استخدام قاعات الأفراح والمناسبات دون تقييد.

الجرعة الثالثة للقاح بالمملكة

أوضح وزير الصحة في المملكة أهم التطورات الحالية بشأن تناول الجرعة الثالثة من اللقاح، وهي عبارة عن جرعة تنشيطية، يتم الآن توزيعها للفئات الأكثر احتياجا داخل المملكة، من ضمنهم الفئات ذوي الأمراض المزمنة، والعاملين في القطاع الصحي وذويهم، والأشخاص الزارعين لأعضاء، وكبار السن، وذلك حرصا لتجنب التقاطهم العدوى ، بالإضافة إلى أصحاب المهن الأكثر عرضة لخطر الإصابة مثل عمال النظافة العامة، وشدد على ضرورة التزام كافة المواطنين بالوعي الصحي للخروج من تلك الأزمة بنجاح.

 

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.