التخطي إلى المحتوى

تم الإعلان من قبل مصدر داخل وزارة التعليم التابعة للمملكة العربية السعودية عن مجموعة تصريحات حول الطلاب الغير  محصنين والذين تتجاوز أعمارهم ١٢ عاما أو أكثر، حيث أكدت الوزارة ضرورة التزام الطلاب وجميع العاملين داخل كافة قطاعات الوزارة بجميع التصريحات التي تخص عودة الحركة التعليمية داخل المدارس، وقد يرغب الكثير من الطلاب في معرفة المزيد حول هذه الأخبار، لذلك سنتناول في هذا المقال بعض المعلومات التي تدور حولها.

تصريحات حول الطلاب الغير محصنين

  • تسعي الوزارة علي رجوع العملية التعليمية وتوفير بيئة تعليمية صحية وسليمة لجميع الطلاب، لذلك ألزمت الجميع ضرورة الحفاظ علي كافة الإجراءات، وقد قامت بتأجيل تسجيل عمليات الغياب من قبل الطلاب خلال أول أسبوعين من الدراسة، وذلك حتي تمنحهم الفرصة في تكملة أخد الجرعات.
  • حيث سبق وأن تم الإعلان عن قيام الوزارة بتحويل الطلاب الغير منتظمين من الجهة الحضورية داخل المدرسة إلي نظام الانتساب، وذلك بعدما قامت بالتأكيد علي أن الطلاب الذين لم يتم حصولهم علي جرعات اللقاح المضاد لفيروس كورونا، لم يتمكنوا من دخول المدرسة ولا أي مؤسسة تعليمية.
  • حيث يقوم الطلاب وجميع العاملين بالمنظومة بالدخول عن طريق ما يثبت بأنهم حصلوا علي اللقاح بشكل كامل، وذلك بسبب هدف الوزارة إلي تحقيق العودة بشكل آمن، والوصول إلي المناعة المجتمعية، وكذلك العودة إلي الحياة الطبيعية التي تهدف إلي حماية الطلاب وجميع أسرهم.

الطلاب المستثناة من قرار الوزارة

  • قامت وزارة التعليم باستثناء الطلاب الذين يعانون من ظروف صحية تكاد تمنعهم من اتخاذ اللقاح، وذلك طبقا لما تقوم الجهات الصحية المختصة بالإقرار به، وذلك حتي يتم منحهم المدة الكافية وعدم تسجيل الغياب الخاص بهم.
  • والجدير بالذكر أن الوزارة قامت بتكليف جميع إدارات التعليم في كافة المناطق بالتواصل بشكل مباشر مع وزارة الصحة، وذلك بهدف معرفة أسماء الطلاب الذي يتم استثناءهم.
  • حيث أن جميع الإجراءات المذكورة تخص كافة الطلاب داخل التعليم الحكومي، والأهلي، وكذلك الأجنبي، وقد قامت الوزارة بالمطالبة بمراجعة جميع القواعد الخاصة بالسلوك والمواظبة لجميع طلاب المرحلة المتوسطة.
  • وقد أكدت الوزارة أن الطلاب الذين يتم تحويلهم إلي التعليم عن بعد أو داخل نظام الانتساب سوف يتم توفير كافة وسائل التعليم إليهم.

 

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.