أعلنت جامعة أبوظبي عن إنطلاق الدورة الأولى من مسابقتها السنوية في مجال البرمجة للعلوم والتكنولوجيا والرياضيات والهندسة وذلك ضمن فعاليات البرنامج الوطني للمبرمجين وتقام هذه المسابقة افتراضيا يوم الخميس الموافق الثامن والعشرين من أكتوبر 2021، وتم عقد هذه المسابقة تنفيذا لتوجيهات، وقرارات صاحب السمو الشيخ/ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس مجلس الدولة رئيس مجلس الوزراء وحاكم دبي بإتخاذ يوم التاسع والعشرين من أكتوبر من كل عام يوما للبرمجة، المزيد من التفاصيل عن مسابقة البرمجة السنوية الأولى نوضحها أدناه.

محاور مسابقة البرمجة في دورتها الأولى

تتخذ المسابقة التي تعقدها جامعة أبوظبي بعض من تحدياتها من معرض اكسبو دبي 2020، لتضعها أمام الطلاب بهدف تنافس الفرق للوصول إلى حلول لعدد 10 تحديات في مختلف المجالات من رياضيات وهندسة وتكنولوجيا، وذلك عن طريق الإستعانة بأحد لغات التطوير والبرمجة، للوصول إلى برنامج ينفذ هذه الحلول بطريقة إيجابية للفرد والمجتمع.

هذا وقد دعت جامعة أبو ظبي الطلبة والطالبات من مختلف الأعمار والتخصصات في الإمارات من الصفوف السابع، وحتى الثاني عشر للمشاركة في فعاليات المسابقة والاستفادة من هذه الفرصة العظيمة لتنمية مهاراتهم في مجال البرمجة حيث يحظى المشاركون على شهادات مشاركة في المسابقة، ويحصل الفائزون كذلك على مكافأة تقديرية للثلاث الاوائل.

تفاصيل مسابقة البرمجة الثانوية بالإمارات

صرح عميد كلية الهندسة في جامعة أبوظبي دكتور/ محمد الشيباني، أن الجامعة تفخر بمشاركتها في مبادرة صاحب السمو الشيخ. محمد بن راشد آل مكتوم، التي تهدف لخلق جيل متميز في كافة مجالات التكنولوجيا والبرمجة بدولة الإمارات المتحدة، وتعد هذه المسابقة قفزة كبيرة ضن ما تبذلها الجامعة من جهود لتفنيد البحوث، التي تقدم حلول متطورة تساعد في تحقيق التنمية الشاملة والمستدامة للمجتمع.

أما عن رأي أستاذ الهندسة الكهربائية والحاسوب والهندسة الطبية بجامعة أبوظبي، دكتور/ محمد غزال، فقد إعتبر هذه المسابقة واحدة من سلسلة المبادرات والأنشطة، التي تتبناها وتنظمها الكلية جراء ما تلتزم به لإعداد جيل قادم من المبرمجين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *