يشمل نظام الحماية من الايذاء تعريف بعض العبارات والألفاظ المتعلقة به، وقد تم إصداره بتاريخ 15/11/1434 وبالتاريخ الميلادي من سنة 21/9/2013 م، وهذا وارد في المادة القانونية رقم 70 من النظام الأساسي للحكم الذي صدر بأمر من سمو الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود، والذي يوضح حقوق وواجبات المواطنين، وما هو الاستحقاقات الخاصة بهم، والتي تساعدهم الدولة في الحصول عليها بشكل كامل.

نظام الحماية من الايذاء

نظام الحماية من الايذاء ليتم تأكيد أهداف النظام على الوزارة أن تقوم بالخطوات التالية وهي:

  • عمل بحث للحالات التي تعرضت للإيذاء وهذا البحث ينقسم لبحث نفسي واجتماعي بالحالة.
  • يفضل توفير مجموعة من الأماكن للإيواء والإقامة بها بشكل مؤقت، خاصة للحالات التي تعرضت للإيذاء وتوفير أكبر قدر ممكن من الحماية بحيث يمكنها الاندماج بصورة طبيعية مع أفراد المجتمع.
  • يفضل على الوزارة أن تنسق مع جميع الجهات الخاصة كانت أو العامة للعلاقات، حتى يتضمن توفير أفضل الخدمات التي تلزم حالات المتعرضة للإيذاء.
  • وتوفير جو من البيئة هادئ وخالي من أنواع الإيذاء، ووضع التدابير الوقائية التي تتناسب مع هؤلاء الأشخاص، وتوفير كافة أنواع الحماية من قبل تعاون الجهات المسؤولة.
  • نظام الحماية تضمن الدخول لمواقع الإيذاء وإيواء المعتدي عليهم، ويمكنكم الدخول عليه من هنا.

قانون نظام الحماية من الايذاء

ينص قانون نظام الحماية من الايذاء على السجن لمدة سنتان ودفع غرامة مالية يصل قدرها إلى 50 ألف ريال سعودي، وهذا فقط على الأشخاص المعتدين، حيث أكد المدير التنفيذي لبرنامج تلفزيوني من خلال الدكتورة مها المنيف أنه وضع نظام للحماية والوقاية من الإيذاء.

  • يشمل هذا النظام عدة مجموعة من المواد التي تنص على تكافل وتوفير الرعاية الصحية لهؤلاء الأشخاص الذين تعرضوا للإيذاء، والمنع مباشرة من تكرار ذلك الإيذاء مرة أخرى، مع المداومة على العلاج النفسي، وكذلك التأهيل الاجتماعي وتوفير الأمن للحماية من الأذى.
  • كما أن البرنامج يمنع نهائيا العنف الأسري أو العائلي، والتوعية اللازمة وتعزيز المشاركة والتدريب على التعامل مع أفراد المجتمع والتضامن من خلال القطاعين الحكومية العام والخاص،
  • وتعاون الجمعيات الأهلية وكذلك الخيرية، والعمل على نشر التوعية الكافية بالمجتمع وبالأشخاص المتعرضين للعنف العائلي ومدى تأثيره التي تعود بالسلب عليهم، وعلى المدى البعيد ترجع للمجتمع مرة أخرى.
  • والبرنامج يمنح للعائلة الأمان لكافة أفرادها والتمتع بصحة جيدة والحد قدر الإمكان من الإيذاء لسهولة تطبيق البنود بهذا البرنامج.

نظام الحماية من الإيذاء، يحد من العنف الأسري خاصة للأفراد الذين يعانون نفسيا وصحيا منه، وتوفير الأمن والحماية لهم في أماكن محددة، وتم من خلال القانون السجن عامان مع دفع غرامة نقدية قدرها 50 ألف ريال سعودي للأشخاص المعتدين على غيرهم، والعمل على توفير علاج نفسي واجتماعي حتى يصير الشخص سوى في التعامل مع المجتمع بشكل طبيعي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.