صار الكثير من أولياء في الفترة الأخيرة يبحث عن كيفية استخرااج نتيجة اول ابتدائي توكلنا النظام الإلكتروني التعليمي التابع لوزارة التعليم الأساسي بالمملكة العربية السعودية في جميع المدارس الابتدائي والمراحل الانتقالية، ونتائج جميع الطلاب من خلال تطبيق توكلنا، والذي يسهل على ولي الأمر تسجيل المعلومات المطلوبة وانتظار إشعار النتيجة.

استخرااج نتيجة اول ابتدائي توكلنا

يهل على جميع أولياء الأمور القيام بعدة خطوات للدخول على تطبيق توكلنا وهي:

  • يجب على الشخص المستعلم أن يدخل على برنامج توكلنا من خلال الرابط الإلكتروني والرسمي.
  • يرجى القيام بعمل تقيد للبيانات الشخصية المراد الاستعلام عنها للطالب.
  • يرجى الضغط على خانة الخدمات الإلكترونية.
  • يفضل القيام بعمل تحديد لدرجات الطالب أو النتيجة.
  • يرجى تشعيل خدمة الإشعارات التي مكتوب عليها أبلغني عن تحديث النتائج الدراسية للمرحلة الأولى الابتدائية.

نتائج الصفين الأول والثاني ابتدائي عبر توكلنا

عادة ما يتم ظهور نتائج الصف الأول والثاني مباشرة عقب الانتهاء من الامتحانات الفصلية، والأن يمكن الاستعلام عنها عبر برنامج توكلنا كما يسهل الاستعلام من خلال نظام نور الإلكتروني والتعليمي المتعلق بالنتائج لهذه المرحلة.

  • وهذا بهدف التسهيل سواء على الطلاب أو أولياء الأمور للوصول في وقت قياسي للتعرف على نتيجة الصف الأول والثاني الابتدائي وهذا عبر العديد من المواقع الإلكترونية التعليمية بالمملكة العربية السعودية، والتي قد وفرتها وزارة التعليم حيث تعمل على خدمة العملية التعليمية وتيسر كثيرا على الراغبين التعرف على نتائج الطلاب من دون جهد أو الانتظار فترة كبيرة.
  • وهذا ما ورد خلال عملية التعليم عن بعد في ظل جائحة فيروس كورونا والمتحور الجديد، والذي كان تلك الفترة من عملية التعليم عن بعد أمان ووقاية وحماية للطلاب ولكن بأخذ الاحترازات الوقائية والأمنية وترك مسافة بين الطلاب وارتداء الكمامة والمحافظة على تعقيم اليدين بالمطهرات والكحول.
  • لسهولة حصول الطلاب على الدروس من خلال منصات التعليم الإلكترونية التي وفرتها وزارة التعليم بالسعودية وصارت المنصات الإلكترونية هي الطريق الوحيد لمتابعة سير العملية التعليمية عن بعد.

والتي كانت فترة قرابة سنتان الوسيلة الأمنة لمعرفة الدروس والتي كان يتابعها معظم الطلاب عبر منصة مدرستي وبعض القنوات التعليمية حتى يمكنهم استكمال دراستهم وعدم ضياع احدى الدروس الهامة في تلك الفترة التي كانت من أصعب الفترات للتعليم عن بعد.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.