قام الدكتور ضا حجازي وزير التربية والتعليم بمصر بتغير موعد الدراسة، بعد ما كان وزير التعليم السابق الدكتور طارق شوقي قام بتحديد الدراسة على انها سوف تكون بتاريخ يوم السبت الموافق 24 من سبتمبر 2022 القادم، فقد قام الوزير الجديد بـ تأجيل الدراسة في مصر إلى موعد أخر، ويمكنك معرفة هذا الموقع من خلال التفاصيل الهامة التي سوف يتم الإعلان عنها من خلال المقال، والتعرف على نظام التعليم المصري الجديد وذلك من خلال متابعة المقال بالكامل.

تأجيل الدراسة في مصر

أعلن الدكتور رضا حجازي وزير التعليم الجديد عن تأجيل الدراسة في مصر وذلك على ان يكون موعد بداية الدراسة في يوم السبت الموافق، 1 من أكتوبر 2022 بدلًا من يوم السبت الموافق 24 سبتمبر 2022، وذلك نظرًا للانتهاء من مراحل التنسيق المختلفة لثانوية عامة، وتوفير كافة الطرق التسهيلية على طلاب الجامعات والمدارس في كافة المراحل، والانتهاء من الخطة الزمنية الدراسية التي تعلن عنها وزارة التعليم، كما صرح أيضا وزير التعليم الدكتور رضا حجازي، بأن التعليم سوف يكون أفضل في الفترة القادمة وعلى شباب المستقبل الجهد والاجتهاد فقط.

حقيقة إلغاء العام الدراسي 2022-2023

قام الدكتور رضا حجازي بنفي أي أخبار يمكن من خلال ان تثير الشائعات والجدال بين الطلاب وبعضهم، وقد أعلن وصرح في أخر قرارات له على ان لا يوجد إلغاء إطلاقًا للعام الدراسي القادم، وسوف يتم تأدية العام الدراسي مثل ما كان سابقًا لأن لا يوجد ما يستدعى من إلغاء العام الدراسي، وان السبب الحقيقي وراء تأجيل الدراسة لمدة أسبوع واحد فقط، هو ان لن يتم الانتهاء من اكتمال الخطة الزمنية للدراسة بالعام الجديد، وسوف يوجد بعض التغيرات الهامة التي سوف يتم دراستها وتغييرها والتي سوف يكون في مصلحة الطالب قبل أي شيء.
بالإضافة إلى ذلك فقد أعلن وزير التعليم الدكتور رضا حجازي ان سوف يكون العام القادم الدراسة به حضوريًا، ولن تكون إلكترونية وسوف يتم التشدد على حالات الغياب، لأن المنظومة التعليمية تسعى في تطوير الدراسة في مصر، ولن نسمح للطلاب والطالبات ان يكونوا في أهمال تعليمي إطلاقًا، لأنهم هم شباب المستقبل.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.