التخطي إلى المحتوى

ينظم مركز دراسات الخطوط بقطاع البحث الأكاديمي بمكتبة الإسكندرية، يوم الأربعاء المقبل، محاضرة حول تعليم الهيروغليفية عن طريق الإنترنت: تطبيقا على موقع “الهيروغليفية خطوة بخطوة”، ويتحدث خلالها كل من الدكتور أحمد منصور، مدير مركز دراسات الخطوط بالمكتبة، وجون حسنى، أخصائي لغة مصرية قديمة بنفس المركز، وذلك في الساعة الثانية عشر.

أصدر مركز دراسات الخطوط بمكتبة الإسكندرية، بيانًا اليوم، جاء فيه أن المركز يهتم بنشر المعرفة باللغة المصرية القديمة، وأنه من أجل ذلك الهدف أطلق موقعًا إلكترونيًا حمل اسم “الهيروغليفية خطوة بخطوة”، والذي يعد الموقع الأول لتعليم اللغة الهيروغليفية بشكل إلكتروني تفاعلي، ويستهدف الموقع طلاب الجامعات والمهتمين باللغة المصرية القديمة وعشاق الحضارة الفرعونية، ويعرض مادته العلمية باللغتين عربية وإنجليزية.

تأتي المحاضرة ضمن ما تقدمه مكتبة الإسكندرية من خدماتها لجمهورها، ولحرص المكتبة على استمرار قيامها بدورها الثقافي الكبير، وفي ظل أزمة كورونا تقدم المكتبة خدماتها على شبكة الانترنت، تطبيقًا للإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية التي تتخذها الدولة لمواجهة ومنع تفشي الفيروس.

من جانبه أكد الدكتور مصطفى الفقي، مدير مكتبة الإسكندرية، أن جمهور المكتبة الذي يصل إلى مليون زائر، تم التعامل معه بشكل متميز عن طريق تقديم العديد من الخدمات بشكل إلكتروني، حيث نظمت المكتبة العديد من الدورات عن بعد، كما أتاحت أكثر من مائتي ألف كتاب على شبكة الانترنت لجمهورها.

إضافةً إلى أن المكتبة نشرت العديد من الفعاليات الثقافية والفنية والعلمية عبر مختلف وسائل التواصل الاجتماعي، فضلاً عن اللقاءات الافتراضية التي استضافت خلالها العديد من الشخصيات الدولية المؤثرة في العالم والتي تتمتع بثقل ومكانة دولية، لمناقشة تطورات ما يمر به العالم.

وتجدر الإشارة أن عام 2015 شهد انطلاق المرحلة الأولى لموقع “الهيروغليفية خطوة بخطوة”، حيث أنه ليس موقعًا مثل المواقع الأخرى التي تنتشر في الفضاء الإلكتروني، لكنه عبارة عن مشروع مستمر وطويل الأمد، إذ أن محتواه العلمي يتم إثرائه بشكل مستمر ومتدفق بالعديد من الدروس التعليمية، وعدد هائل من الكلمات التي يتم إضافتها إلى القاموس أو إضافة نماذج اللغة من خلال القطع الأثرية.

  وزارة الزراعة تختتم فعاليات برنامج ساسمي لدعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.