التخطي إلى المحتوى

الاشتراطات لتصنيع الكمامات القماش كانت موضع حديث المهندس أشرف عفيفي رئيس هيئة المواصفات والجودة، وذلك حتى يتثنى لأصحاب مصانع الملابس الجاهزة التعرف عليها قبل البدء في تصنيعها وطرحها في السوق للمواطنين، فلا بد أن تكون الكمامات بخامات ممتازة وبالتالي تستطيع أن تسيطر على الفيروس المستجد وفي نفس الوقت يستطيع من يرتديها أن يتنفس بشكل جيد دون أن تسببه له اختناق وفي نفس الوقت تقيه من الفيروسات والعدوى التي قد تصيبه في نفس الوقت.

وقد تم طرح معايير الكمامات الجيدة بحيث تكون ثابتة الأبعاد في كل مرة يتم غسلها بها أو تطهيرها، وبالتالي يكون الأمر سهلًا للغاية على كافة المواطنين، كما أنه قد تم طرح أهم الاشتراطات والتي كانت تتعلق بدرجات الحرارة العالية، فلا بد أن تتحمل أيضًا الكمامة درجة الحرارة العالية وكذلك عندما يتم وضع أي مادة مطهرة، وأكد من خلال التصريحات أيضًا أن من التزم بتصنيع الكمامات لا بد أن يراعي تلك المعايير، ولا بد أيضًا أن يوضع من خلال ورقة التعليمات التي تلصق على الكمامة كيف يتم غسلها وكيف يتم استخدامها أيضًا.

ومن جانب آخر أكد المهندس عفيفي على أن الخامات ينبغي أن تحتوي على القماش المستخدم، وأي مستلزم قد تم إدخاله في تصنيع الكمامة ينبغي أن يكون صحي على المواطنين وآمن تمامًا ولا يضر، كما أنه لا بد أن يكون متوافق مع المواصفات القياسية التي تحمل رقم 7266 وهي المواصفات التي تخص معايير السلامة والصحة أما عن التصميم الخاص بالكمامة من الخارج فلا بد أن تكون متعددة الطبقات، والحد الأدنى لعدد طبقات القمامة هو طبقتين ولا بد أن تحتوي الفم والأنف وأسفل الذقن أيضًا منعًا لأن تصيب العدوى.

  نتيجة الكشف الطبي للسيارات المجهزة للمعاقين وكيفية الاستعلام

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.