تطورات أخبار سعر الدولار في السودان أمام الجنيه السوداني، حيث يتعامل البنك المركزي بعملة الجنية المستعملة رسمياً، ورمزه: SDG، والوحدة الفرعية له هي قرش ويساوي الجنيه 100 قرش، ومنذ نجاح الثورة السودانية يشهد الأخضر الأمريكي استقرارًا شبه نسبي لا سيما خلال الأيام الأخيرة، وقد شهدت العملة الخضراء ارتفاعاً طفيفاً خلال الشهور القليلة الماضية، في حين حافظ الجنيه السوداني بشكل ما على استقراره، ورغم حالة التأرجح التي يشهدها سوق المال في السوداني، إلا أن هناك حالة من الاستقرار ما زالت تميز سعر الدولار.

قفز خلال الأسبوع قبل الماضي سعر بيع الأخضر مقابل الجنيه السوداني، حيث سجل سعر البيع ٧١.٥ جنيهاً والشراء ٧٠.٥، بينما كان السعر في الأسبوع الماضي ٦٩ جنيها للبيع و ٦٨ جنيهاً للشراء، وفي أعقاب حالة التحسن في السيولة التي تشهدها البنوك والصرافات، تساوى سعر البيع للدولار مع البيع النقدي وذلك من خلال الشيكات المصرفية، يرى كثير من تجار العملات بالسوق الموازي أن السبب الحقيقي وراء ارتفاع سعر الدولار بالسودان هو ضعف المعروض أمام زيادة الطلب، مع عدم قدرة الحكومة على توفير وتلبية الطلب على الدولار، لذلك يعمل البنك المركزي جاهداً لضخ الأموال.

أسعار صرف الدولار

يتوقع خبراء اقتصاد، أن تكلل سياسات البنك المركزي السوداني الاقتصادية الجديدة بالنجاح وتتمكن من خفض سعر الدولار، ويرى الخبراء أن ترشيد الواردات، واتباع سياسة نقدية تسهم في خفض الطلب على الأخضر، وتوفير ميزانية صرف للدولار للأولويات فقط، من شأنه أن يخفض سعر الدولار في السودان نسبياً، ويحيي الجنيه السوداني.

بلغ سعر الصرف للدولار الآن مقابل الجنيه حسب البنك المركزي، الذي يحدد السعر الرسمي بـ 45 جنيهاً بينما وصل السعر للشراء في السوق الأسود 70.50جنيه، ووصل سعر البيع 71.00 جنيهاً.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.